المحتوى الرئيسى

الداخلية اليمنية تنفي سقوط «تعز» في أيدي القبائل المسلحة

06/09 01:32

صنعاء: نفت وزارة الداخلية اليمنية، يوم الأربعاء، سيطرة مسلحين قبليين على مدينة تعز – ثاني أكبر المدن اليمنية – مؤكدة أن قواتها لا تزال تخوض معارك ضدهم.ويأتي نفي وزارة الداخلية عقب بيان أصدره مصدر محلي بمحافظة تعز نفى فيه صحة ما رددته بعض القنوات الفضائية والمواقع الإخبارية عن سقوط مدينة "تعز" بأيدي من وصفهم بعصابات متمردة خارجة عن النظام والقانون.قال المصدر في بيان صحفي له اليوم الأربعاء إن "ذلك ما هو إلا محض افتراء وكذب وتضليل من هذه الوسائل الإعلامية".وأضاف أن "تعز حاضنة السلام والمحبة والإخاء وحاضرة دوما مع الحق والعدل والمحبة ولا يمكن أن تكون مطية لأصحاب النزوات الشريرة أو أن تكون مادة إعلامية سيئة لقنوات الفتنة والضلال". وأكد أن أبناء تعز مع الشرعية الدستورية ومع السلام والاستقرار.وكان الشيخ حمود سعيد شيخ مشايخ تعز قد أعلن في وقت سابق سقوط المدينة بعد مواجهات مع قوات الأمن التابعة للرئيس علي عبد الله صالح.وتشهد المدينة منذ عدة أيام مواجهات مسلحة بين القوات الحكومية وبين عناصر مسلحة تؤكد السلطة اليمنية أن هذه العناصر تابعة لتحالف أحزاب اللقاء المشترك المعارضة وتحاول اقتحام المقار الحكومية بمدينة تعز والسيطرة عليها في إطار خطط المعارضة للانقلاب على السلطة من خلال السيطرة على كل المواقع الحكومية على حد وصفها.بينما تؤكد المعارضة اليمنية أن هذه العناصر المسلحة تضم المنشقين عن الجيش والأمن الذين يؤيدون ثورة الشباب السلمية، كما تضم مسلحين من القبائل القادمة من خارج محافظة تعز لتأييد المعتصمين المناهضين للنظام.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 8 - 6 - 2011 الساعة : 10:29 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 9 - 6 - 2011 الساعة : 1:29 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل