المحتوى الرئيسى

إبراهيم عبدالمجيد:الثوار صنعوا المدينة الفاضلة

06/08 20:28

أكد الروائى إبراهيم عبدالمجيد أن الثورة المصرية أسقطت كل النظريات الاجتماعية وقال:" كل النظريات الفلسفية قبل الثورة لم تستطع أن تتنبأ بما حدث فى ثورة 25 يناير."جاء ذلك فى كلمته بالندوة التى عقدت بأتيليه القاهرة للحديث عن مشواره الأدبى؛ حيث أكد أن الشعب المصرى خرج للثورة للمطالبة بالحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية؛ مشددا على أن الثورة لن يستطيع أحد أن يسرقها وأن الشعب المصرى لن يعود إلى الوراء، كما أن الثورة نجحت فى صهر الشعب المصرى فى بوتقة واحدة لتحقيق حلم الحرية الذى يستحيل أن يسرق منهم .وأضاف :" الثورة المصرية جمعت كل التيارات السياسية وطبقات المجتمع، وصنعوا المدينة الفاضلة خلال فترة الثورة، لحظة اجتمع فيها كل البشر أبناء اللحظة بلا سؤال عن الماضى أو أي خلفيات، ليشكلوا يوتوبيا أقصى حدودها الجسدية ثمرة تمر، وأدنى طموح لهم رحيل النظام".وأوضح أنه كان يشعر خلال الثورة وكأنه فى برزخ بين السماء والأرض، وأنهكان موجودا يوميا فى الميدان، حيث تتلاحق الأحداث بشكل متواصل .وشدد عبدالمجيد فى كلمته بالندوة على أن كل المحاولات التى تبذل حاليا لشق صف المصريين لن تنجح، وعلى الجميع أن يعى جيدا أنه لا يوجد أحد مفوض من الله لمحاسبة الناس، وأن ما يتماشى مع العقل هو ما يتماشى مع الدين، وما لا يتماشى مع العقل، لا يتماشى مع الدين .وأشار إلى أن التيارات الدينية الموجودة فى المشهد السياسى حاليا مؤقتة، وأنه على التيارات الدينية - إذا كانت تؤمن بالفعل بالدولة المدنية - أن تكف عن مهاجمة الليبراليين وكل من لا يتوافق مع مناهجهم، وأن نجاح أى تيار سياسى خلال المرحلة المقبلة يتوقف على إيمانه الحقيقى بالمطالب التى خرجت من أجلها الثورة، وهى الكرامة والحرية والعدالة الاجتماعية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل