المحتوى الرئيسى

الصين تقول لوزير خارجية ليبيا ان الهدنة هي المهمة الاكثر إلحاحا

06/08 18:24

بكين (رويترز) - نقلت وسائل إعلام حكومية عن وزير الخارجية الصيني يانغ جيه تشي قوله لنظيره الليبي الذي يزور بكين يوم الاربعاء ان المهمة الأكثر إلحاحا التي تواجه ليبيا حاليا هي التوصل الى وقف لاطلاق النار.ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن يانغ قوله لعبد العاطي العبيدي وزير الخارجية الليبي "الصين تعير دوما اهتماما كبيرا لتطورات الوضع في ليبيا وتعتقد أن المهمة الاكثر إلحاحا هي ان تطبق جميع الأطراف وقفا لاطلاق النار فورا وتجنب إحداث كارثة انسانية أسوأ."وقال يانغ انه ينبغي حل أزمة ليبيا "من خلال الحوار والنقاش والسبل السياسية."وأضاف أن الصين تعارض أي اجراءات "تتجاوز تفويض قرارات مجلس الامن الدولي وتؤيد احترام سيادة ليبيا واستقلالها ووحدة أراضيها الى جانب قرارات الشعب الليبي نفسه."وسيبقى العبيدي في الصين حتى يوم الخميس "كمبعوث خاص" لحكومته ونقلت عنه شينخوا قوله ان ليبيا مستعدة لوقف شامل لاطلاق النار و"تأمل أن تلعب الصين دورا في هذا".وتأتي زيارته في الوقت الذي تتطلع فيه الصين الى لعب دور أنشط في الجهود الرامية لانهاء القتال بين قوات حكومة الزعيم الليبي معمر القذافي والمعارضة المسلحة.وقبل زيارة المبعوث الليبي زار دبلوماسي صيني مقيم في مصر مدينة بنغازي التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة في ليبيا لاجراء محادثات مع المجلس الوطني الانتقالي المعارض.وجاءت هذه الخطوات بعد أيام من اعلان الصين أن سفيرها في قطر التقى مع مصطفى عبد الجليل الزعيم السياسي للمعارضة لتؤكد اول اتصال رسمي مع القوات المناهضة للقذافي مما يزيد من المؤشرات على تزايد نشاط بكين في السعي لانهاء القتال.وبشكل عام تحاول الصين التي لم تكن أبدا حليفة وثيقة للقذافي تجنب الانحياز لجانب على حساب الآخر في الصراعات الداخلية للدول الاخرى.لكن نحو نصف واردات الصين من النفط الخام العام الماضي جاء من المنطقة التي توجد فيها الشركات الصينية بكثافة.وكانت الصين من بين القوى الصاعدة التي امتنعت عن التصويت حين فوض مجلس الامن الدولي حلف شمال الاطلسي في مارس اذار لشن ضربات جوية لمنع قوات القذافي من تهديد المدنيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل