المحتوى الرئيسى
worldcup2018

مدير الأمن العام: معدل الجريمة تراجع منذ أبريل الماضي بعد انتظام الخدمات الأمنية

06/08 19:11

- القاهرة - أ ش أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أكد اللواء أحمد جمال الدين، مساعد وزير الداخلية لقطاع مصلحة الأمن العام، أن الأمن في الشارع المصري تحسن بشكل تدريجي منذ أحداث ثورة 25 يناير وحتى الآن، مشيرًا إلى أن الإحصائيات أكدت انخفاض معدلات الجريمة بشكل واضح ابتداء من شهر أبريل الماضي بعد انتظام الخدمات الأمنية والتواجد الأمني في الشارع المصرى. وأوضح اللواء جمال الدين -في لقاء صحفي عقده مع مندوبي الصحف ومختلف القنوات الفضائية اليوم الأربعاء بمقر مصلحة الأمن العام بالعباسية- أن إحصائيات قطاع مصلحة الأمن العام تؤكد انخفاض معدلات الجريمة بداية من الشهر قبل الماضي بالمقارنة بالأشهر التالية لأحداث الثورة.وأشار إلى أنه على سبيل المثال في مجال جرائم القتل، ارتكب في يناير الماضي 44 حادثة قتل تم كشف غموض 29 حادثة منها، وفي شهر فبراير وقعت 114 حادثة تم كشف غموض 74 منها، وفي شهر مارس وقعت 197 حادثة تم كشف غموض 148 منها، بينما شهد شهر أبريل تراجعا في نسبة جرائم القتل نتيجة التواجد الشرطي في الشارع؛ حيث شهد 157 حادثة تم كشف غموض 110 حوادث منها، أما شهر مايو، فشهد 145 حادثة تم كشف غموض 108 منها، ولا يزال الفحص والتحري جاريا بالنسبة للقضايا التي لم يتم كشف غموضها حتى الآن، لافتا إلى أن إجمالي جرائم القتل بلغ 656 حادثة تم كشف غموض 474 منها بنسبة 72%.وأضاف أنه بالنسبة إلى حوادث السرقة بالإكراه، فقد شهد شهر يناير الماضي 36 حادثة تم ضبط 30 منها، وفي شهر فبراير 88 حادثة تم ضبط 17 منها، وفي شهر مارس 261 حادثة تم ضبط 63 منها، بينما شهد شهر أبريل 208 حوادث تم ضبط 63 منها، وأخيرا مايو 208 حوادث أيضا تم ضبط 90 منها، أما جرائم الخطف فشهد شهر يناير الماضى 3 جرائم تم ضبط 2 منها، وشهر فبراير لم يتم ارتكاب حادثة خطف واحدة خلاله، أما شهر مارس فشهد 20 حالة خطف تم ضبط 19 منها، فى حين شهد شهر إبريل 21 حادثة تم ضبط 16 منها وشهر مايو 18 حادثة تم ضبط 14 منها بإجمالى نسبة ضبط 82%.وأشار اللواء أحمد جمال الدين، مساعد وزير الداخلية لقطاع مصلحة الأمن العام، إلى أنه بالنسبة إلى الجنح فقد شهدت الفترة الماضية العديد من الظواهر الإجرامية كان أكثرها سرقة السيارات، وعمد قطاع مصلحة الأمن العام بالتنسيق مع مديريات الأمن المختلفة الى ضرب البؤر الإجرامية لضبط مختلف التشكيلات العصابية التى تقف وراء تلك الظاهرة، وبالفعل نجح الأمن العام على سبيل المثال أمس فقط في ضبط تشكيل عصابي خطير تخصص في سرقة السيارات بمحافظات الجيزة والقليوبية والإسكندرية، وأرشدوا حتى الآن خلال استجوابهم عن 54 سيارة متنوعة.وتوقع اللواء جمال الدين بعودة الأمن والتواجد الشرطي الفعال في الشارع المصري بداية من الشهر المقبل عقب توفير الإمكانيات المادية التي تم تدميرها خلال أحداث ثورة 25 يناير، والتي كان من شأنها إحداث خلل كبير في المنظومة الأمنية خلال الفترة الماضية، وعلى رأسها سيارات الشرطة. وطالب اللواء جمال الدين المواطن المصري بالوقوف بجانب ضابط الشرطة ومساعدته في تأدية عمله وآداء رسالته الأمنية لتحقيق الاستقرار والأمن في الشارع المصري، ومواجهة من يحاولون الوقيعة بين الشرطة والشعب لخدمة مصالحهم الشخصية، كما طالب وسائل الإعلام بتحري الدقة في أخبارها، خاصة المتعلقة بأحداث الفتنة الطائفية أو ممارسات رجال الشرطة قبل نشرها، نظرا لأنه من شأنها أن تؤدي إلى إثارة المواطنين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل