المحتوى الرئيسى

عمرو عبد الجليل: "كبار النجوم تُفصّل لهم الأفلام على مقاسهم"

06/08 16:18

عمرو عبد الجليل هو أحد اكتشافات المخرج الراحل يوسف شاهين قبل 20 عامًا وقدمه كبطل في فيلم "إسكندرية كمان وكمان" ثم أصابه الكساد في ظل عصر السينما التجارية، فظلت موهبته المتميزة كامنة بداخله حتى عاد خالد يوسف لاكتشافه من خلال دور محوري في فيلم "حين ميسرة" ثم في فيلم "دكان شحاتة"، ليصبح البطل المطلق في فيلم "كلمني شكرًا" ثم مرة أخرى في "صرخة نملة" الذي يمثل السينما المصري في مهرجان "كان". ويعد "صرخة نمل" أول فيلم مصري يتناول أحداث الثورة المصرية من خلال قصة حياة شاب كان يعيش في العراق وقد ظن الجميع أنه قد مات لكنه عاد إلى وطنه ليكتشف أن زوجته قد أصبحت راقصة وأن أوضاع مصر قد تدهورت كثيرًا، فالفيلم يرصد الأزمات التي عاشتها مصر من تزوير للانتخابات والرشاوى ورغيف الخبز والبطالة. وعن أسباب تغيير اسم الفيلم من "إلحقنا يا ريس" إلى "صرخة نملة" قال عمرو عبد الجليل أن هذا كان بناءً على طلب الرقابة المصرية. وحول ما يتردد عن أن شقيقه السيناريست طارق عبد الجليل قام بتفصيل الفيلم على مقاسه، قال عمرو هذا ليس عيبًا فكبار الفنانين تفصل لهم أفلام على مقاسهم، كما أن طارق عبد الجليل مؤمن بموهبة شقيقه وكان من المفترض أن يأتي هذا التعاون بينهما من قبل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل