المحتوى الرئيسى

الجامعة الأمريكية و"العربية" توقعان مذكرة تفاهم

06/08 15:57

وقع معهد الشرق الأوسط للتعليم العالى بالجامعة الأمريكية مذكرة تفاهم وتعاون مع قطاع الشئون الاجتماعية بجامعة الدول العربية، لدعم قدرات المعلمين فى جميع أنحاء الشرق الأوسط. وبموجب الاتفاقية سيقوم المعهد التابع للجامعة الأمريكية بتقديم خدمات الدعم الفنى إلى إدارة التربية والتعليم والبحث العلمى التابعة للقطاع الاجتماعى فى جامعة الدول العربية، وتتضمن مجالات التعاون إجراء البحوث المشتركة وبناء القدرات، وإقامة المؤتمرات، وورش العمل فى مجالات التعليم والارتقاء بأداء المعلم، وتطوير معايير ومقاييس الجودة فى أداء المعلم، والتعاون فى مجالات الاستشارات الأكاديمية والتعليمية والجودة وهيكلة وحاكمية المؤسسات التعليمية، وتقوم الأمانة العامة بجامعة الدول العربية بدعوة جميع الدول العربية للمشاركة فى البرامج والأنشطة التى تتضمنها الاتفاقية. وقع على الاتفاقية الدكتور سيما بحوث الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشئون الاجتماعية بجامعة الدول العربية، والدكتور مدحت هارون مدير الشئون الأكاديمية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، بحضور الدكتور ليزا أندرسون رئيس الجامعة الأمريكية، والدكتورة فائقة سعيد الصالح مستشار الأمين العام بجامعة الدول العربية، والدكتور رضا مسعد مدير قطاع التعليم العام بـ"التربية والتعليم" والدكتور حسن البيبلاوى رئيس قطاع كليات التربية بالمجلس الأعلى للجامعات، والدكتور ملك زعلوك مدير معهد الشرق الأوسط بالجامعة الأمريكية، والدكتور سميحة بيترسون عميد كلية الدراسات العليا بالجامعة. وأشارت الدكتور سيما بحوث إلى أن مذكرة التفاهم تسعى لتطوير التعاون الاستراتيجى بين الطرفين، وإلى تحديد المجالات ذات الاهتمام المشترك بين الطرفين، ولفتت إلى الحاجة إلى ضرورة تحسين نوعية التعليم فى المدارس وتحسين كفاءة المعلمين والمعلمات. واعتبرت الدكتورة ملك زعلوك أن عملية التنسيق من أهم المراحل داخل الشراكة، من أجل الوصول إلى الجودة من خلال معايير واضحة لقياس أداء المعلم وتطويره.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل