المحتوى الرئيسى
alaan TV

إنخفاض خسائر الحوادث المرورية إلى3تريليون دولار بحلول العام 2020

06/08 14:07

إلتزاماً بتطبيق خطط التنمية الاجتماعية والمبادرات المستدامة في مختلف أنحاء الامارات ودعماً لحملات التوعية حول أمن الطرق بين أوساط الطلاب في الدولة، توجهت شركة "شل" (Shell) مؤخراً مع سائق الفورمولا 3باسل شعبان، الذي يحتل قائمة تصنيف سائقي الفورمولا في منطقة الشرق الأوسط، إلى المشاركة في الحملة حول أمن الطرق في المدارس الاماراتية. هذا وتحرص الشركة بصورة مستمرة على تنظيم سلسلة من الفعاليات المجتمعية والمحاضرات في المستشفيات والمدارس إلى جانب إطلاق حملات إعلامية تستهدف التركيز على الجانب الإنساني فيما يتعلق بأمن وسلامة الطرق، فضلاً عن تعزيز الوعي بالمخاطر المترتبة عن القيادة المتهورة التي تتسبب بنحو 90%من حوادث السير. وتعمل "شل" حالياً على الإستثمار في البرامج الرامية إلى تشجيع الناس على الإلتزام بقوانين المرور والتقيد بحدود السرعة وإستخدام حزام الأمان والقيادة بمسؤولية عالية. وتؤمن الشركة بأن سلامة الشباب جزء لا يتجزأ من نطاق عملها في دولة الإمارات، ما يدفعها إلى تعزيز دورها في تغيير سلوك السائقين الشباب على الطرقات. وأعلنت الأمم المتحدة عن أن العقد الممتد بين عامي 2011و2020هو عقد الأمن وسلامة الطرق. وتهدف الجمعية من هذه الخطوة إلى منع حدوث 5مليون وفاة و5مليون إصابة والحد من خسائر بقيمة 3تريليون دولار أمريكي ناجمة عن الحوادث المرورية وذلك بحلول العام 2020. وتعمل الإمارات حالياً على التنسيق مع الأمم المتحدة لتعزيز أمن الطرق، لذا تعتزم "شل" مطابقة حملاتها الوطنية الرامية إلى ترسيخ ثقافة السلامة على الطرقات مع أهداف هذه المبادرة العالمية المطبقة على نطاق واسع. ويقوم باسل شعبان، سفير الأمم المتحدة للشباب حول سلامة الطرق والسائق اللبناني المولد الذي ترعرع في إمارة أبوظبي، بالتعاون مع "شل" بصقل مهاراته فيما يتعلق بسباق السيارات وخلق نموذج مثالي لإلهام الجيل الإماراتي الشاب وتشجيعه على الإلتزام بقيادة أكثر أمناً ومسؤولية. كما ويشارك أيضاً بدعم الجهود الوطنية الرامية إلى تعزيز التوعية المرورية من خلال دوره كسفير لمبادرة "سلامة" (Salama) الوطنية لأمن وسلامة الطرق في الإمارات. ونجح شعبان في التحدث بصورة شخصية مع أكثر من 10,000شاب في 8دول في الشرق الأوسط للمساعدة في الحد من المعدلات المرتفعة للوفيات الناجمة عن حوادث السير في المنطقة. وقال عمر القرشي، مدير إدارة العلاقات الخارجية في شركة "شل" في دبي: "تتمحور رؤيتنا حول ترسيخ ثقافة جديدة فيما يتعلق بالقيادة في الإمارات، لتكون بذلك إستكمالاً لأهدافنا الرامية إلى تحسين جودة الحياة وحماية البيئة. وفي ظل دعم وإلتزام شخصيات ملهمة مثل باسل شعبان، فإننا سنتمكن بالتأكيد من النجاح في تعزيز مبادئ أمن وسلامة الطرق بين أوساط الشباب ومختلف شرائح المجتمع. وينطلق عملنا من إيماننا بأهمية التعاون الوثيق مع المدارس وغيرها من المؤسسات التعليمية والأكاديمية لمعالجة قضية حوادث السير وأمن الطرق وغيرها من أبرز القضايا الإجتماعية الملحة." وعلى هامش جولته في دبي في مايو الماضي، إنضم شعبان إلى "شل" لمناقشة أمن وسلامة الطرق مع الطلاب ضمن الفئة العمرية بين 14و18عاماً وتسليط الضوء على برنامج "شل" لتعزيز الإستدامة وذلك خلال مؤتمر دولي عبر فيديو مصور. كما حضر شعبان أيضاً "إجتماع سلامة الطرق" الذي أقيم برعاية "شل" في مدينة "عالم فيراريأبوظبي" بمشاركة عدد من الطلاب والمدر'سين ومجموعة من الضيوف والشركات ذات الصلة. وتتابع "شل" تطوير شراكاتها الاجتماعية ودمج مفاهيم الاستدامة في كامل سلسلة الأهداف والبرامج في الشركة. وتشجع "شل" دعم سياسات الأمن والسلامة على الطرقات التي تركز عليها الدول في برامجها للتنمية المستدامة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل