المحتوى الرئيسى

مسلحون يخطفون مدونة سورية من أحد شوارع دمشق

06/08 03:16

كتب – سامي مجدي: دشن نشطاء حقوقيون صفحة على موقع التواصل العالمي ''فيسبوك'' للإفراج عن الناشطة والمدونة السورية أمينة عبد الله، والتي اخطتفت من قبل مسلحين في أحد شوارع دمشق يوم الأثنين الماضي، وفقاً لما كُتب على الصفحة.وقال مؤسسو الصفحة إن أمينة عبد الله عارف صاحبة مدونة '' A Gay Girl in Damascu'' تم خطفها يوم 6 يونيو، بنما كانت تمشي في شارع بالعاصمة السورية دمشق، من قبل ثلاثة رجال مسلحين، مضيفين أنه منذ ذلك الحين لم يستدل على مكان وجودها. وتحمل أمينة الجنسية الأمريكية بجانب السورية.وكتبت أمينة يوم الأحد على مدونتها عن الجهود التي تبذلها الحكومة السورية لمنع نشر أخبار التظاهرات، وقالت ''في رأيي المتواضع قطع الإنترنت يدل على يأس النظام (السوري)، فهم بدأوا يعروا بالسقوط حقيقة''.تقول أمينة على مدونتها ''ولدت عربية؛ ولدت سورية والعربية لغة كلماتي الأولى وإن شاء الله ستكون الأخيرة. ذكرياتي الأولى من دمشق وربما أيضا ستكون الأخيرة''.وقالت الـ ''CNN'' إنها حاولت الاتصال بعائلة أمينة إلا أنها لم تتمكن، وكذلك لم تتلقى رداً من السورية بلندن، حول مسألة اختفاء الناشطة والمدونة أمينة عبد الله.ومن كلماتها ايضا ''أكتب أنني عربية لدي اسم بلا لقب، صبورة في بلد أهلها ساخطون.. أكتب أن جذوري راسخة هنا قبل ولادة الوقت، قبل تفتح العصور، قبل اشجار الصنوبر، والزيتون ونمو العشب''.اقرأ أيضا:نشطاء : سوريا تعتقل أربعة محامين أثناء احتجاجات

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل