المحتوى الرئيسى

جوبيه: فكرة عقد مؤتمر حول الشرق الاوسط حركت الخطوط

06/08 06:31

نيويورك (ا ف ب) - اكد وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه الثلاثاء ان الاقتراح الفرنسي بتنظيم مؤتمر سلام حول الشرق الاوسط ادى الى "تحريك الخطوط" وحصل على دعم متزايد.وقال جوبيه في تصريح للصحافيين في الامم المتحدة "يساورني شعور بان اقتراحاتنا حركت الخطوط".وذكر بان الرئيس الفلسطيني محمود عباس وافق على فكرة مثل هذا المؤتمر فيما تقوم اسرائيل بدراستها.وقال "على الحكومة الاسرائيلية ان تعطي ردها في الايام المقبلة".واضاف ان "زميلتي هيلاري كلينتون ابدت اهتمامها بالاقتراح الفرنسي. لقد اثارت بعض التحفظات لكنها اكدت استعدادها لمواصلة العمل معنا".واشار الوزير الفرنسي الى ان المبعوث الخاص للجنة الرباعية (الامم المتحدة، الاتحاد الاوروبي، الولايات المتحدة، روسيا) "توني بلير ابدى مؤخرا دعمه للمبادرة الفرنسية كذلك فان الامين العام للامم المتحدة الذي اجتمعت به للتو اعتبر ان مبادرتنا خطوة في الاتجاه السليم".وقال "سنواصل اذا العمل مع جميع الشركاء الذين ذكرتهم لتوي (...) لمعرفة ما اذا كان يمكن ان تسفر هذه المبادرة عن استئناف المفاوضات قبل الصيف".واضاف جوبيه ان "الامر صعب (...) يلزمنا الكثير من المثابرة لدفع الامور لكننا نملك هذه المثابرة وسنواصل المضي قدما".وكشفت فرنسا في 2 حزيران/يونيو مشروعا لعقد مؤتمر سلام اسرائيلي فلسطيني على اساس القواعد التي اعلنها الرئيس الاميركي باراك اوباما في ايار/مايو الماضي: قيام دولتين على اساس خطوط حزيران/يونيو 1967 تعدل بتبادل للاراضي يوافق عليه الجانبان.وتريد باريس تنظيم هذا المؤتمر قبل نهاية تموز/يوليو.لكن كلينتون اعتبرت الاثنين ان الفكرة الفرنسية سابقة لاوانها لعدم وجود رغبة لدى الاطراف.وقالت الوزيرة الاميركية في مؤتمر صحافي مع نظيرها الفرنسي ان "فكرة عقد اجتماع او مؤتمر يجب ان تقترن بارادة لدى الاطراف لاستئناف المفاوضات".واضافت "ندعم بقوة العودة الى المفاوضات، لكننا لا نعتقد ان مؤتمرا حول العودة الى المفاوضات سيكون مثمرا. العودة الى المفاوضات تستدعي كثيرا من المثابرة والعمل التحضيري، في شكل يتم تنظيم لقاء مثمر بين الاسرائيليين والفلسطينيين".وخلصت الى ان "موقفنا الحالي هو الانتظار لنرى، لاننا لا نملك حتى الان اي ضمانات من الطرفين" في ما يتصل باستئناف التفاوض.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل