المحتوى الرئيسى

مصرفى: الحفاظ على الاحتياطى الأجنبى مرهون بدوران عجلة الإنتاج

06/08 00:20

قال محمود منتصر عضو مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى والمشرف على قطاع الائتمان والقروض المشتركة، إنه لابد من توافر عوامل الاستقرار السياسى، وعودة الحالة الأمنية للبلاد لسابق عهدها، لتعود معدلات العائد من قطاع السياحة والتى تعتمد على الجانب الأمنى، والتى تسخر كل شهر نحو مليار دولار، فى أعقاب ثورة 25 يناير، والتى تعد أهم موارد النقد الأجنبى لمصر. وأضاف منتصر فى تصريحات خاصة لــ"اليوم السابع"، أن عودة عجلة الإنتاج للدوران والعمل وزيادة حجم الصادرات المصرية وتحويلات المصريين العاملين بالخارج، واستقرار عائدات قناة السويس وهو دخل سيادى هام، استقر عند معدلات ما قبل ثورة 25 يناير، هى خطة الدعم الرئيسية لموارد النقد الأجنبى لمصر والحفاظ على الاحتياطى من النقد الأجنبى. وأكد منتصر، أن البنك الأهلى مستمر فى دعم الصادرات والمستثمرين ورجال الأعمال، وذلك عن طريق عقد سلسلة اجتماعات تهدف إلى إزالة كافة العقبات التمويلية التى تواجه قطاع الصادرات المصرية للعمل على زيادة الدعم الخاص بالصادرات المصرية، وتيسير عمليات التصدير للخارج، لتنشيط الاقتصاد المصرى ورفع معدل نمو الناتج المحلى الإجمالى لمصر. كان البنك المركزى المصرى، أعلن فى وقت سابق اليوم، الثلاثاء، رسمياً عن أن حجم الاحتياطى من النقد الأجنبى فى نهاية شهر مايو الماضى تراجع بنحو مليار دولار، ليستقر عند مستوى 27,2 مليار دولار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل