المحتوى الرئيسى

> اليوم.. اجتماع اتحاد الكرة لاعتماد استقالة شحاتة واختيار المدرب الجديد

06/07 21:34

يعقد اليوم الأربعاء اتحاد الكرة اجتماعاً برئاسة سمير زاهر رئيس الاتحاد لاعتماد قبول استقالة حسن شحاتة رسمياً من منصبه كمدير فني للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم والتي تقدم بها إلي سمير زاهر أمس الأول - الاثنين- بعد خروج المنتخب من تصفيات الأمم الإفريقية التي ستقام نهائياتها بدولتي غينيا الاستوائية والجابون العام القادم في واقعة لم تحدث منذ أكثر من 30 عاماً، اجتماع اليوم سيغيب عنه مجدي عبد الغني عضو مجلس الإدارة نظراً لسفره إلي المغرب للمشاركة في اجتماعات الاتحاد الإفريقي للمحترفين. وسيتم التطرق في جلسة الجبلاية إلي مناقشة المدرب الجديد الذي سيخلف «المعلم» والذي بات محسوماً بنسبة كبيرة للمدرب الوطني لعدة أسباب أولها أن الإنجازات والبطولات تحققت علي يد المدرب الوطني سواء في إفريقيا أو الوصول لكأس العالم كما أنه الأقرب لمعرفته باللاعب المصري من حيث التعامل معه نفسياً ومستواه الفني كما تم وضع شرط في المدرب بقدراته علي ضخ دماء جديدة لبناء منتخب للأعوام القادمة وهي الصفة التي يفتقدها المدرب الأجنبي الذي لا يريد سوي اللاعب الجاهز فضلاً عن التكلفة الباهظة التي يتكبدها اتحاد الكرة ومن ورائه المجلس القومي للرياضة بالنسبة للمدرب الأجنبي إلا أن عدداً من النقاط المهمة سوف تعرض نفسها من خلال اختيار المدرب الوطني أولها مدة التعاقد وما إذا كانت سنة واحدة حتي بطولة الأمم الإفريقية عام 2013 قابلة للتجديد في حالة احراز نتيجة طيبة تتزامن مع انتهاء عمل مجلس إدارة اتحاد الكرة الحالي في نوفمبر 2013 أم تمتد حتي بطولة كأس العالم 2014 وهو الأقرب للمنطق حتي تعطي مزيداً من الاستقرار للجهاز الفني. أما النقطة الأخري والتي ستثير الجدل وهي راتب المدير الفني الجديد وبالتأكيد فإنه لن يكون مثل حسن شحاتة والذي كان يتقاضي 210 آلاف جنيه يتحملها المجلس القومي للرياضة في حين أن اتحاد الكرة كان يدفع للجهاز الفني المعاون لا سيما أن شحاتة حصل علي هذا المبلغ بعد تحقيقه ثلاث بطولات إفريقية متتالية وأنه بدأ بـ60 ألف جنيه. أما النقطة الثالثة فهي اختيار الجهاز المعاون وهل سيختاره المدير الفني بمفرده أم سيفرض مجلس الإدارة عليه أحداً وستتصاعد حدة الخلاف بين أعضاء الاتحاد عند اختيار المدير الفني ذاته وبالرغم من وجود ترشيحات عديدة لمختار مختار وطلعت يوسف وفاروق جعفر وحلمي طولان وطارق العشري وغيرهم فإن المنافسة ستكون شديدة بين طلعت يوسف ومختار مختار وحتي إذا كان الأول مرتبطاً بتعاقد مع اتحاد الشرطة في الوقت الحالي والآخر خالي عمل فإن المدير الفني للمنتخب لن يبدأ عمله بأي حال من الأحوال في الوقت الحالي وانما بعد انتهاء موسم الدوري علي اعتبار أنه لا توجد ارتباطات للمنتخب بصورة عاجلة ويرفض عزمي مجاهد مدير إدارة الإعلام وجود مجاملة في اختيار المدير الفني في حين يعترف بأنها من الوارد أن تحدث في الجهاز المعاون!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل