المحتوى الرئيسى

إطلاق صندوق دعم المنشآت الصغيرة والأسر المنتجة برأس مال 100 مليون ريال

06/07 17:54

جدة - آمال رتيب وقعت مجموعة من رجال الأعمال وكبرى المؤسسات السعودية وثيقة الوقف لدعم المنشآت الصغيرة والأسر المنتجة، تعهدت عبر تلك الوثيقة بدعم الصندوق الوقفي للمشروعات الصغيرة والأسر المنتجة. وجاء ذلك خلال أعمال "المنتدى السعودي للمسؤولية الاجتماعية للشركات"، الذي تنظمه الغرفة التجارية الصناعية بجدة ومجموعة الاقتصاد والأعمال. وقال رئيس اللجنة التنفيذية لمركز جدة للمسؤولية الاجتماعية، المستشار أحمد عبدالعزيز الحمدان، خلال الافتتاح إن المركز يدرس بجدية إمكانية تأسيس الشبكة السعودية للمسؤولية الاجتماعية للشركات، والتي يمكن أن تجتمع تحت مظلتها الشركات التي تملك استراتيجيات وبرامج مسؤولية اجتماعية، وغيرها من الشركات الراغبة في تأسيس برامح ضمن إطار المسؤولية الاجتماعية، بحيث تتحول هذه الشبكة إلى منصة للتفاعل وتبادل الخبرات وتقديم الإرشاد والأفكار والتجارب. وأعلن الحمدان عن إطلاق مبادرة مشروع "تيسير" الهادف إلى تأهيل كافة المباني ذات الاستخدام العام رسمية كانت أو خاصة، لتمكين كل ذوي الإعاقات الحركية والبصرية والسمعية من الاستفادة من هذه المباني. وقال إنه تم تحديد الدفعة الأولى منها وتتمثل في 3000 منشأة تم اختيارها، منها دوائر حكومية وخاصة، وتم اختيار 85 عنصراً متعاوناً لتطبيق تأهيل المباني المرشحة في الدفعة الأولى، حيث نود أن تكون مدينة جدة الصديقة لذوي الاحتياجات الخاصة. كما أن المركز تبنى مشروعاً آخر يهتم بالأسر المنتجة تحت مسمى "مشروع دعم الآسر المنتجة وتنمية منتجاتها وأطلق عليه اختصاراً (كلنا منتجون)، وينتمي لهذا المشروع 300 أسرة سعودية نسعى لتسويق منتجاتها عبر تأمين منافذ بيع مباشرة أو عبر عقد شراكات مع رجال أعمال". وأعلن الشيخ صالح كامل عن "إطلاق أول صندوق للوقف لدعم المنشآت الصغيرة والأسر المنتجة برأس مال 100 مليون ريال، وذلك بمبادرة عدد من رجال الأعمال البارزين بجهودهم الخيرة". ويشهد المنتدى الإعلان عن وثيقة "الوقف لدعم المنشآت الصغيرة والأسر المنتجة"، وقع عليها جمع مميز من 14 شخصية من كبار رجال الأعمال وممثلي الشركات، متعهدين تقديم قرابة 63 مليون ريال سعودي لدعم الصندوق الوقفي للمشروعات الصغيرة والأسر المنتجة، المنشأ من قبل الغرفة التجارية الصناعية بجدة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل