المحتوى الرئيسى

تخريج اول دفعة من أمناء الشرطة بعد الثورة

06/07 17:14

القاهرة - أ ش أ شهد وزير الداخلية منصور عيسوى الثلاثاء لأول مرة عقب تسلمه مهام الوزارة حفل تخريج دفعة جديدة من جنود الدرجة الأولى وقوامها 1021 مجندا عقب انتهاء فترة تدريبهم الأساسى التى امتدت إلى 6 أشهر إيذانا ببدء عملهم بمدريات الأمن المختلفة.   حضر الاحتفال، الذى أقيم بمقر الإدارة العامة لمعاهد أمناء الشرطة بمنطقة طرة، اللواء مجدى التهامى مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأفراد، واللواء صلاح الشربينى مساعد وزير الداخلية رئيس قوات الأمن المركزى، واللواء فاروق لاشين مساعد وزير الداخلية للتدريب، واللواء مروان مصطفى مدير الإدارة العامة للاعلام والعلاقات، واللواء عصمت رياض نائب رئيس قطاع التدريب.   وبدأ الحفل بعزف السلام الوطنى أعقبه كلمة للواء مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأفراد، أكد فيها أن الشرطة كانت وستظل العين الساهرة على حماية أمن وسلامة الوطن والمواطن، مشيرا إلى أنها سوف تشهر أسلحتها بالحق فى وجه كل من تسول له نفسه تعريض أمن الوطن وسلامته للخطر.   وأوضح أنه سيتم تخريج دفعة جديدة من المجندين قوامها 2058 مجندا فى أغسطس المقبل لدعم المنظومة الأمنية وتعزيز التواجد الأمنى بالشارع المصرى، لافتا إلى أنه منذ فتح باب التطوع لكافة المواقع الشرطية إنهالت طلبات المواطنين للالتحاق بجهاز الشرطة، حيث تم سحب 21 ألف كراسة شروط تقدم بالفعل منهم 9 آلاف و100 مواطن بمصوغات تعينهم ويتم حاليا إنهاء كافة إجراءات إلحاقهم بجهاز الشرطة.وأعرب اللواء مجدى التهامى - فى نهاية كلمته - عن تقدير وتحيات كافة أبناء جهاز الشرطة لأرواح شهداء 25 يناير الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم من أجل الحرية والعدالة الاجتماعية لوطنهم، كما أعرب عن تحيته لرجال القوات المسلحة البواسل الذين يحمون البلاد ويديرونها ويتحملون أعبائها فى تلك المرحلة الدقيقة.   وأدى الخريجون الجدد يمين الولاء أمام وزير الداخلية خلف العقيد أيمن سعيد مدير إدارة المعاهد بمصلحة التدريب، فيما ألقى الجندى شعبان بخيت شعبان من الخريجين الجدد قصيدة شعرية حول العمل الأمنى ألهبت حماس الحضور.   وقام وزير الداخلية - فى نهاية الاحتفال - بتكريم 9 من القائمين على التدريب بالمعاهد التى قامت بتدريب دفعة الخريجين، وال 5 جنود الأوائل من الدفعة الجديدة والذين تخرجوا من 5 معاهد تدريبية مختلفة.   وطالب وزير الداخلية، المجندين الجدد باحترام المواطن والحفاظ على كافة حقوقه وحريته ومعاملته، مشيرا إلى أن الشرطة جزء لا بتجزء من الشعب المصرى وبالتالى فإذا أراد فردها احترام ذاته وجب عليه احترام المواطن حتى يقدره ويقدر جهوده والحفاظ على أمنه وسلامته.اقرأ أيضا:عيسوي: لا وساطة في القبول بالشرطة وإعداد كادر جديد للضباط

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل