المحتوى الرئيسى

خلافات دول أوبك تهدد سوق النفط

06/07 11:13

ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط " أ ش أ" اليوم الاثنين ان الخلافات بين الدول الاعضاء بمنظمة الاقطار المصدرة للنفط "أوبك" بشأن زيادة المعروض النفطى عززت المخاوف من احتمال تأثر السوق الدولية والنمو الاقتصادى العالمى بالتداعيات الناجمة عن تلك الخلافاتففى الوقت الذى أعلنت فيه دول الخليج العربى ومن بينها السعودية والكويت والامارات رغبتها فى تبنى قرار بشأن زيادة حجم الانتاج النفطى - خلال اجتماع أوبك بفيينا يوم الاربعاء القادم - عارضت ايران تلك الخطوة ووصفتها بانها غير ضرورية فى ضوء تزايد حجم المخزون النفطى العالمى وتذبذب اسعار النفط.وفى ذلك الصدد دعا ممثل ايران لدى أوبك محمد على الخطيبى دول أوبك الى تحديد سقف الانتاج بناء على الحقائق والارقام بدلا من الشائعات أو التوقعات من أجل دعم مصالح الدول الاعضاء.ويرى خبراء نفط دوليون ان غياب الاجماع بشأن زيادة الحصص الانتاجية يهدد بفشل اجتماع أوبك القادم ..مشددين على ضرورة احتواء تلك الخلافات وخاصة بين دول الخليج وايران من أجل تعزيز استقرار سوق النفط الدولية.وفى السياق ذاته توقعت مؤسسات اقتصادية دولية تزايد معدلات الطلب على النفط خلال النصف الثانى من عام 2011 .. مطالبة أوبك - التى يبلغ اجمالى حجم انتاجها 1ر29 مليون برميل يوميا أو ما يعادل 40 فى المائة من حجم المعروض النفطى العالمى - برفع سقف انتاجها لمواجهة معدلات الطلب على النفط .وتضم منظمة أوبك 12 دولة هى الجزائر وأنجولا والأكوادور وإيران والعراق والكويت وليبيا ونيجيريا وقطر والسعودية والإمارات وفنزويلا .وعلقت أندونيسيا عضويتها فى منظمة أوبك فى نهاية ديسمبر عام 2008 نتيجة تحولها إلى دولة مستوردة للنفط بشكل كامل منذ عام 2003. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل