المحتوى الرئيسى

"ن.تايمز":انسحاب القوات الأمريكية من العراق خطر

06/07 10:24

اعتبرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن الاعوام الثمانية التى مضت منذ الغزو الامريكى والغربى للعراق علمت الجيش الأمريكي درسا يصعب تعلمه وهو أن القوات الأمريكية لا تستطيع تأمين المناطق الواسعة دون مساعدة العراقيين... لذلك وضع القادة استراتيجية للخروج من العراق تتخذ عنصرا هاما من حركة الصحوة العراقية - البرنامج التكتيكي الناجح الذي نفذ في عام 2006 عندما كان العنف قد بلغ أوجه - حيث تطالب استراتيجية الخروج الأمريكية الجيش بدفع 10 آلاف دولار نقدا شهريا لقادة عشر قبائل عراقية .وقالت الصحيفة في تقرير بثته اليوم "الثلاثاء" على موقعها الإلكتروني إن القادة يأملون - في إطار إسدال الجيش الأمريكي الستار على حربه في العراق - نجاح المهمة المتبقية الأكثر خطورة ألا وهي سحب آخر أفراد القوات الأمريكية من هناك بسلام.ونوهت الصحيفة إلى ما يتحدث عنه القادة الأمريكيون عن أن أحد التهديدات الأخطر على القوات البالغ قوامها 46 ألفا يتمثل في أنهم قد يصبحون أهدافا سهلة للمقاتلين العراقيين عندما يشرعون في انسحابهم الأخير هذا الصيف ويتوجهون إلى الحدود عبر طريق يبلغ امتداده 160 ميلا ليمروا عبر الصحراء إلى داخل الكويت.ونقلت الصحيفة عن الكولونيل دوجلاس كريسمان المسئول عن القوات الأمريكية في أربعة أقاليم بجنوب العراق قوله " لقد تمت مهاجمة قواتنا في ظل بقائنا في أماكننا"..مضيفا " فماذا سيكون التهديد عندما نحتشد في سيارات نقل للمغادرة وبدء التحرك إلى خارج العراق؟"وأشارت الصحيفة إلى أن التهديد الذي ظهر على السطح من قبل المتشددين تأكد يوم أمس عندما ضربت الصواريخ قاعدة عسكرية في شرق العاصمة العراقية بغداد مما أسفر عن مقتل ستة من الجنود في أكثر الاعتداءات دموية بالنسبة للقوات الأمريكية منذ عام 2009.ونبهت الصحيفة إلى أنه في الأسابيع الأخيرة زاد المقاتلون بالعراق من وتيرة هجماتهم لقتل الأمريكيين فيما يبدو على أنه استراتيجية للضغط على الولايات المتحدة من أجل سحب القوات وفقا لجدول زمني والقضاء على أي نية لديها لترك قوات في العراق ولتحقيق انتصار داخل العراق بنسب الفضل لهم في سحب الولايات المتحدة لقواتها.   

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل