المحتوى الرئيسى

تقرير إسرائيلي‏:‏طهران تستطيع إنتاج قنبلة نووية والاحتلال الأمريكي هو الحل‏!‏

06/07 00:37

أعلن يوكيا أمانو المدير العام لوكالة الطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة أمس أن الوكالة تلقت معلومات جديدة تخص الأنشطة النووية الإيرانية تشير ـ فيما يبدو ـ إلي وجود بعد عسكري محتمل للبرنامج النووي‏. وقال أمانو في كلمة لمجلس محافظي الوكالة الذي يتكون من35 دولة والذي عقد اجتماعه في مقر الوكالة بالعاصمة النمساوية فيينا: هناك مؤشرات علي ان بعض هذه الانشطة ربما استمرت حتي وقت قريب. وتسلط كلمة أمانو الضوء علي مخاوف الوكالة من أن ايران ربما تحاول تطوير صاروخ ذي تسليح نووي, بينما ترفض طهران هذه الشكوك قائلة: إن برنامجها النووي سلمي بحت وهدفه الأساسي توليد الطاقة. ولم يكشف امانو عن مصدر المعلومات الجديدة, ولكنه قال إنه أرسل خطابا الشهر الماضي لرئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية فريدون عباسي دواني يؤكد فيه مجددا مخاوف الوكالة من وجود أبعاد عسكرية محتملة, كما طلب من ايران إتاحة الوصول السريع للمواقع والمعدات والوثائق للمساعدة في توضيح تساؤلات الوكالة. وأوضح أمانو أن رد ايران لم يكن مرضيا, وقال إنه بعث برسالة الي عباسي دواني في الثالث من يونيو الحالي جدد خلالها تأكيد مطالب الوكالة لإيران. يأتي هذا في الوقت الذي اشار فيه تقرير للباحث الإسرائيلي جورجي سان جونز الذي يعمل في مركز أبحاث براند كووبريشن إلي أن إيران قد تتمكن من إنتاج أسلحة نووية خلال فترة قد لا تتعدي الشهرين, وأن الضربات الجوية لم تعد قادرة علي وقف البرنامج النووي الإيراني, وأن الولايات المتحدة لن يكون أمامها سوي الاحتلال العسكري الشامل لإيران. وأضاف جونز في تقريره الذي نشر هذا الاسبوع أن معدل تخصيب اليورانيوم في إيران يكفي لتطوير أول قنبلة نووية خلال فترة لا تتعدي الثمانية أسابيع. وأضاف أنه رغم ما نشر عن وجود انتكاسات في البرنامج النووي الإيراني, فإنه يتقدم بثبات في اتجاه تطوير أول قنبلة نووية, وأن الولايات المتحدة لن تستطيع فعل أي شيء حيال منع إيران من الاستمرار في ذلك سوي القيام بالاحتلال العسكري لها. واعتمد جونز في تقريره علي المعلومات التي توصلت إليها الوكالة الدولية للطاقة الذرية منذ أكثر من اسبوعين تفيد بأن تصنيع أول قنبلة نووية إيرانية قد يستغرق شهرين. وبحسب جونز, فإن إيران تمكنت من إنتاج38.3 كيلو جرام من اليورانيوم بنسبة تخصيب بلغت19.7%, وإذا استمرت عملية التخصيب بالمعدل نفسه فإن ايران ستتمكن من إنتاج20 كيلوجراما خلال الشهرين المقبلين, وهو ما يمثل90% من اليورانيوم المطلوب لتصنيع رأس نووي. وكانت اللجنة الوزارية للشئون التشريعية الإسرائيلية قد وافقت أمس الأول ـ الأحد ـ علي مشروع قانون تقدم به عضو بحزب الليكود يقضي بفرض عقوبات علي التعامل مع ايران تجاريا. وبمقتضي مشروع القانون الذي قدمه عضو الكنيست من حزب الليكود كارميل شاما, فإنه سوف يتم تطبيق عقوبة السجن لمدة عام وغرامة قدرها اكثر من مليون دولار في حالة التعامل تجاريا مع ايران. وسوف تشمل العقوبة الافراد والمؤسسات العامة والخاصة الاسرائيلية. وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت في موقعها الإلكتروني انه سوف يتم تطبيق مشروع القانون علي المعاملات التجارية التي تبلغ قيمتها ما لايقل عن20 مليون دولار, ومن المتوقع ان يتم عرض مشروع القانون علي الكنيست للتصويت المبدئي عليه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل