المحتوى الرئيسى

توثيق ذاكرة "الأزهر" في بروتوكول تعاون مع "الاتصالات"

06/07 18:09

كتب- أسامة عبد السلام: وقَّع الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، والدكتور ماجد عثمان وزير الاتصالات ظهر اليوم بمقرِّ المشيخة بروتوكولاً للتعاون بين الأزهر الشريف ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ لتنفيذ مشروع "ذاكرة الأزهر الشريف" الذي يقوم بتوثيق التراث الحضاري والطبيعي للأزهر.   وأكد الأمام الأكبر في المؤتمر الصحفي أن توثيق ذاكرة الأزهر رفعة لهوية الأمة، فحافظوا على الأزهر إذا أردتم أن تحافظوا على مصر والأمة العربية والإسلامية؛ لأن الأزهر مضى عليه 1050 عامًا، وهو يسعى لإرساء الوسطية والخير بين الناس أجمعين، بصفته الأمين على هذه الأمة، ووسطية القرآن، والحضارة الإسلامية، ووقف بالمرصاد لكلِّ مَن أراد أن يعبث بهويتها؛ ما كان له الأثر الأكبر في بقاء وصمود الأزهر.   وأوضح أن توقيع البروتوكول يهدف إلى الحفاظ على تراث الأزهر الشريف الحضاري والعلمي عبر تاريخه، والتعريف بدوره الذي يمتد لأكثر من ألف عام؛ حيث يشمل المشروع عدة محاور أهمها: توثيق تاريخ الأزهر من خلال مواقفه سواء الداخلية أو الخارجية، وتوثيق السير الذاتية لشيوخ الأزهر ومؤلفاتهم وإنجازاتهم عبر السنين.   وقال الدكتور ماجد عثمان وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات: إن من أهم أهداف المشروع إعداد قواعد بيانات لذاكرة الأزهر الشريف، ونشر ما تمَّ تجميعه ليصبح مصدرًا موثقًا للمعلومات عن تاريخ الأزهر على الإنترنت للشباب والناشئة والجمهور العام، فضلاً عن الباحثين، والإسهام في زيادة قيمة المحتوى العربي على شبكة الإنترنت، وتوفير فرص العمل لشباب الخريجين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل