المحتوى الرئيسى

وفاء عامر تكشف ملابسات قضية الآداب الملفقة

06/07 14:00

لأول مرة تكشف الفنانة وفاء عامر النقاب عن ملابسات قضية الآداب الشهيرة التي لفقت لها ولزميلتها الفنانة حنان ترك عام 1997، مشيرة إلى انها تمتلك مستندات تثبت ان القضية لفقت لها من جهاز امن الدولة المنحل.ففي حوار لها أكدت الفنانة وفاء عامر أن جهاز أمن الدولة كان يتعمد تلفيق مثل هذه القضايا للفنانات ليلهي الشعب عن قضايا مصيرية أهم كثيرا.ودللت وفاء على قولها بأن وقت القضية التي لفقت لها ظلما وافتراء كان الرأى العام يتحدث عن أزمة الأسمنت والحديد الفاسد الذي تم البناء به لعمارات الإسكندرية وقتها وكذلك صفقة الاتصالات بجانب بداية مشروع التوريث لجمال مبارك من خلال تزعمه لحزب سياسي.وتابعت وفاء قائلة ان النظام السابق اختلق من خلال أمن الدولة أسلوبا رخيصا لإلهاء الشعب، وهو تلفيق القضايا وإثارة البلبلة على حساب أشخاص يتم اختيارهم عشوائيا، دون أدنى إحساس بالمسئولية أو الذنب.وعن كيفية تلفيق القضية لها أوضحت وفاء ان وزارة الداخلية ارسلت عام 1997 أحد مرشديها ليلعب دور مستورد ملابس كبير، وأجرى اتصالا بحنان ترك ووفاء عامر لعرض الملابس العالمية عليهما، وعندما ذهبتا لتجربة الملابس، فوجئتا بشرطة الآداب تلقي القبض عليهما، واستدعت الداخلية الصحفيين والمصورين التابعين لها للتشهير بالفنانتين على صفحات الجرائد.وأوضحت وفاء أن القضية لم تكن قضية آداب من الأساس وكل ما تم نشره كذب ونهش في الأعراض دون أي دليل، مؤكدة على ان ما تم نقله عن خروجي من المنزل بدون ملابس كان كذبا وهناك أدلة تثبت أنني نزلت من بيتي بكامل ملابسي، إلا ان أمن الدولة أراد إتقان الحبكة الدرامية للإثارة والتشويق.وفي نهاية حديثها قالت وفاء عامر انها تمتلك مستندات تؤكد كل كلمة أدلت بها إلا انها لا تريد إخراج هذه المستندات الآن فقد ثبتت الأيام براءتها ولاداعي لأن تجعل نفسها مادة إعلامية مرة أخرى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل