المحتوى الرئيسى

فخامة الرئيس - محمود عباس القائد الاعلى لقوى الامن بقلم:ابو ادم الفلسطيني

06/06 19:05

فخامة الرئيس من الصادق – فياض & زكارنة بدأنا في لعبة القط والفار بدأنا نكذب على بعض بدأنا نلعب بالمشاعر بدأنا نستغل لقمة العيش للموظفين ،مستغلين في ذلك الظروف المعيشية القاسية التي نعيشها واصبح الموظف آرمة يعلق عليها الدعايات الانتخابية ، والسؤال الاكبر اين التنظيمات الفلسطينية فعند المال لا نرى ولا نسمح فتح او حماس اين يذهبون ولماذا يختفون لماذا؟؟!! واين فخامة الرئيس القائد الاعلى للاجهزة الامنية عن ابنائه الجيااااااااع ، ان الالم يزيد يوما بعد يوم والحزن عظيم والمرض عليل والديون والقروض لا تنتهي فكل رواتب الموظفين تدفع فوائد للبنوك وجشعها ومن الذي يجبرهم عليها،،،،، اسألوا فياص اين مؤسساته التي تحافظ على العيش الكريم التي يتحدث عنها أي جاهزية لدولة ايعقل هذا، رواتب تنزل في موعدها ولا تكفي وبدل زيادة غلاء المعيشة الذي يتعنت فياض في زيادتها وكأننا ناخذ راتب من الشؤون وليس موظف يترك اهله واصدقائه ويخاطر في حياته من اجل الحفاظ على الامن وعلى المؤسسات وعلى مشاريع الاغنياء والشركات التي تمتص دماء الموظفين ، وهناك نقابة الموظفين ولا نعلم ان كانت مع الحكومة ام مع الموظف فهناك زكارنة الذي يركب سيارة من الحكومة ويوافق على تقسيم الموظفين فقد وافق على زيادة مالية للرواتب لغلاء المعيشة على جزء من موظفين قطاع التربية ولا ادري ان كان غلاء المعيشة والغاز والخبز يباع باكثر من سعر اهذه مسخرة ماذا يعني ان تزيد جزء من الموظفين والجزء الاخر لا يزيد راتبه لانه موظف جديد هل انت مصر يا زكانة على تقسيم الموظفين – عسكريين – مدنيين – صحة – تربية – الخ .... الا يجب على زكارنة ان يقف موقف رجولة ويتحمل مسئولية الامانة التي في يديه وان يعلن اضراب عام في جميع الوزارات والمؤسسات – صحة – تربية – حكم محلي – زراعة – اقتصاد – ضريبة لكي يحصل على زيادة محددة لكل موظف من وكيل الوزارة حتى المستخدم المدني فغلاء المعيشة لا يرحم احد منا ولا يفرق بين المدير والموظف الصغير فلماذا التقسيم ، ولماذا زكارنة لا يتخذ اجراء هل يجب على الموظف ان يدفع ثمن ما يحدث من مشاحنات سياسية ، كان د. سلام فياض يتحدث عن الاجهزة الامنية والفلتان الامني ولم نسمعه يتحدث عن حقوق رجال الامن الذين يغيبون اسبوعا تلو الاخر عن ابنائهم واهلهم ومنازلهم في خدمته حين يزور أي محافظة ، اليس من واجبه ان يشعر بهم وبظروفهم اين امتيازات الموظف المعرض للقتل باي لحظة المعرض للحرق من قبل سائق تكسي كما حدث في رام الله . اين واجباتك يا د. فياض لقد طالبت في حقوقك من اجراءات وضرائب وقوانين لتاخذ حق الدولة من الضرائب والرسوم وغيرها ونسيت ان اصحاب الاملاك رفعو الاجور على الموظفين ولا رقابة وذلك بحجة ضريبة الاملاك فالغني وصاحب الاملاك وصاحب المصنع والتاجر لا يهتم بقراراتك فهو لا يدفع شيء من جيبه فان رفعت ضريبة او رسوم ما، يرفع الاسعار ولا رقيب والخاسر الوحيد المواطن او الموظف . اما انت يا زكارنة لا افهم ماذا تعمل وماذا حققت لنا كموظفين عسكريين ومدنيين فنحن العسكريين لا ناخذ بدل مواصلات ولا ناخذ علاوة الرتب بالاثر الرجعي ونأخذ علاوة الترقيات بعد سنة او سنتين من استحقاقها ماليا اين انت واين ضميرك ، كيف تقبل ان نذهب وناتي، بلا بدل مواصلات ناهيك عن الاستنفارات وغيرها اين علاوة المخاطرة يا رجل ال بينصاب وهو عسكري سلام فياض بحول رواتبهم للشئون الاجتماعية ، كيف تقبل تقسيم الموظفين ال اجزاء ، استحلفك بالله ان يصحى ضميرك ، وان كنت غير قادر على تحصيل حقوقنا ان تستقيل من منصبك وما بدك هالسيارة من الحكومة يا اخي ومش ضروري تطلع على الاذاعة والتلفزيون . فخامة الرئيس : اعتقد ان ما كتبته ليس وهما هو واقع نحن العسكريين في ظلم لا نريد ان يستمر الى يوم الدين نحن نعمل بالليل والنهار ونقوم بواجباتنا لا نريد من فخامتك الا الحياة الكريمة لكي لا نكون محتاجيين لاصحاب المحلات والدكاكين ونحتاج ال يسوى ولي ما يسوى من اجل ان نقدر نرفع رؤوسنا ونفتح عيوننا بوجه الناس ، ارحمونا ارحموا عزيز قوم ذل . ابو ادم الفلسطيني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل