المحتوى الرئيسى

بين التراب والتراب شريط شائك

06/06 18:58

هذه الجولان وهذه الجولان ، و هولاء أبنائه .. يركضون يلبون نداء الواجب .. يجتازون شريط الذل والمهانه؛ غير آبهين بسبطانات الرشاشات التي تحرس بيت العنكبوت.. يركضون .. يجتازون حد الوهم .. المئات لا ترعبهم الألغام المحشوة في بطن التراب. بين التراب والتراب .. يهتفون: سنعود إلى أرضنا ونقف فوقها ونعيد زراعة أحلامنا التي حملناها طيلة هذا الزمن فنحن لم نعد نخاف دباباتك ولا جنودك المدججين بالسلاح. شبيبة لم ترى فلسطين ولا حتى الجولان .. إلاّ في هذه اللحظة، يمزجون إصرارهم بعبق العرق .. يقهرون الشريط .. يرفعون أعلامهم السورية والفلسطينية فوق ربى الجولان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل