المحتوى الرئيسى

جنرال تركي قاد انقلاب 1980 يشهد في تحقيقات في هذه الحقبة

06/06 15:35

انقرة (رويترز) - أدلى كنعان ايفرن الجنرال التركي الذي قاد انقلابا عام 1980 بشهادته يوم الاثنين امام الادعاء الذي يحقق في دعاوى قضائية متعلقة بهذه الحقبة. وعلى الرغم من توقف عمليات القتل المتبادل بين نشطاء سياسيين من فصائل يمينية ويسارية بعد تولي الجيش الا ان الاتراك يحملون ذكريات مريرة عن عمليات القمع التي اعقبت ذلك. ونفذ حكم الاعدام في نحو 50 شخصا واعتقل مئات الالاف وعذب كثيرون ومات مئات في الحجز واختفى كثيرون بعد تولي الجيش السلطة في تركيا. ورفع ضحايا 12 سبتمبر ايلول عام 1980 دعاوى قضائية في سبتمبر ايلول من العام الماضي بعد رفع الحصانة عن الجنرالات عقب تعديلات دستورية ادخلتها حكومة رجب طيب اردوغان رئيس الوزراء. ويقول خبراء قانون ان قانون سقوط الدعوى بالتقادم قد يحول دون محاكمة اي من الجنرالات. وأصبح أيفرن الذي تولى الرئاسة بعد الانقلاب وحتى عام 1989 أول من يدلي بشهادته في التحقيق. وقدم ايفرن (93 عاما) شهادته من مقر اقامته نظرا لسوء حالته الصحية. وقال عمر نهاد اوزجون محامي ايفرن للصحفيين ان حسين جوروسين نائب المدعي العام استمع لاقوال موكله على مدى ساعتين ونصف الساعة في مساكن للضباط في انقرة. وقال ايفرن ان تدخل الجيش انهى سنوات من العنف السياسي قتل خلالها نحو 5000 شخص. وكانت تركيا عضو حلف شمال الاطلسي من دول المواجهة خلال حقبة الحرب الباردة وهناك رأي سائد بين الاتراك ان وكالة المخابرات المركزية الامريكية ساعدت على اذكاء العنف حتى تمهد الطريق لتولي الجيش السلطة. وتجري تركيا انتخابات برلمانية في 12 يونيو حزيران من المتوقع ان يفوز فيها حزب العدالية والتنمية الذي يتزعمه اردوغان بسهولة. ويعتزم اردوغان وضع دستور جديد للبلاد بعد الانتخابات نظرا لان الدستور الحالي وضع عام 1982 خلال حكم الجيش لتركيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل