المحتوى الرئيسى

الأمم المتحدة ترعى مبادرة "الغذاء من أجل التعليم" في مصر

06/06 14:38

الأمم المتحدة ترعى مبادرة "الغذاء من أجل التعليم" في مصر مراسم توقيع المبادرة القاهرة : وقع برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة وشركة شيبسى اتفاقية شراكة لتنفيذ مشروع "الغذاء من أجل التعليم" والذي يهدف إلى استمرارية الطلاب الأكثر احتياجا في نظام التعليم وتقديم الدعم لأسرهم وزيادة الوعي بخطورة سوء التغذية ومكافحة الجوع.  وقد تم توقيع الاتفاقية في حفل كبير حضره عدد كبير من المسئولين الحكوميين وأعضاء السلك الدبلوماسي، والعديد من رجال مجتمع المال والأعمال، ومسئولي برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، هذا بالإضافة إلى عدد كبير من نجوم الفن والمجتمع والإعلام. وقد أعلن طارق منصور مدير عام شركة شيبسي بأن شركة شيبسى والتي تعد إحدى الشركات العاملة تحت مظلة شركة بيبسيكو عن مساهمتها في توسيع دائرة المشاركة في مشروع الغذاء من أجل التعليم و أن هذا " يعد تكليلاً للجهود التي بذلتها شركة بيبسيكو منذ عام 2007 في تنفيذ هذا المشروع الضخم الذي نفخر بانضمامنا إليه اليوم، حيث ستكون مساهمتنا بجانب مساهمة برنامج طموح عن طريق تمويل ورعاية عدد كبير من المدارس الموجودة في المناطق النائية بمحافظات عديدة بصعيد مصر وسوف يستفيد من تلك المدارس نحو 4650 طفلاً  وأسرهم باجمالي  23000 شخص من أشد فئات المجتمع احتياجا، فضلا عن أننا سنقوم بإنشاء العديد من المدارس الجديدة في مختلف محافظات الصعيد". وأضاف طارق منصور بأن شركة شيبسى ستقوم بتخصيص جزء من أرباحها لمدة شهرين للمشاركة في مشروع الغذاء من اجل التعليم. وبهذا تساهم شيبسى في تحقيق أهداف المشروع وتكفل للفئات الأكثر احتياجا حقها في الغذاء والتعليم، حيث أن مبادرة شركة شيبسى تعد استثماراً قوياً ومباشراً للمستقبل، وتكفل تحقيق وتوفير الغذاء للفقراء ومكافحة الجوع، وتضمن أيضاً أن يلتحق الأطفال بالمدارس لنيل فرصتهم في التعليم وتحقيق غذاء أفضل لهم ولعائلاتهم، والذي يضمن للأطفال حقهم في الاستمتاع بطفولتهم، كما أن زيادة أعداد المدارس يترتب عليه زيادة في أعداد الأطفال الملتحقين بالتعليم وزيادة أعداد المستفيدين من الأسر الفقيرة من مشروع الغذاء مقابل التعليم، ويدعم هذا المشروع الجهود التي تبذلها الحكومة لتحسين نوعية التعليم. ورحب جيان بيتروبورينيون الممثل المقيم لبرنامج الأغذية العالمي والمدير القطري بمصر بانضمام شركة شيبسى لمبادرة  الغذاء من أجل التعليم ومشاركتها في توسيع دائرة المشاركة في تنفيذها بقوله" إن هذه الشراكة الجديدة ستساعد برنامج الأغذية العالمي على تحقيق أهدافه وخاصة في محافظات الصعيد والتي تعانى معظمها من سوء التغذية والجهل والفقر وتفشى الأمراض وخاصة في محافظة سوهاج والتي تأتى في المركز الثالث من حيث أكثر المحافظات فقراً طبقا لتقرير التنمية البشرية".  ويهدف برنامج الغذاء من أجل التعليم الذي ينفذه برنامج الأغذية العالمي في مصر إلى الارتقاء بمستوى التغذية بين الأطفال والنساء، هذا بالإضافة إلى أن الوجبات اليومية التي يتم توزيعها تم تقويتها بالحديد وفيتامين "أ" لتغطى حوالي 25 % من الاحتياجات الغذائية اليومية للطفل. كما يقوم البرنامج بتوزيع حصص منزلية تساوي أكثر من نصف مصروفات تلك العائلات، وتمثل الحصص الغذائية المنزلية حافزا للأسر الفقيرة لتشجيعها على إرسال وانتظام أطفالهم في المدارس. وأكد جيان بيترو على أن هذه ليست المرة الأولى التي تتوحد فيها أهداف شركة شيبسي تحت مظلة  بيبسيكو مع أهداف برنامج الأغذية العالمي حيث أن للبرنامج شراكة قوية وطويلة مع بيبسكو على مدار الأربع سنوات الماضية، واصفا هذه الشراكة بأنها "نموذج مثالي لكيفية عمل برنامج الأغذية العالمي مع القطاع الخاص والحكومة لمعالجة الأولويات الوطنية الملحة." وقال تامر الرافعي مدير التسويق لشركة شيبسى " أن انضمام شركة شيبسي للمشاركة في برنامج الغذاء من أجل التعليم ينبع من رؤيتنا المؤسسية والتزامنا بتحقيق ما يسمى الأداء الهادف " Performance with Purpose" من خلال حرصنا على التحاق هؤلاء الأطفال بالتعليم وحصولهم على قسط وافر من التعليم الذي يعد مطلبا أساسيا لتقدم المجتمع وتطوره، فضلا عن مساهمته في تحسين الحالة المعيشية للأسر الفقيرة التي تمنع أطفالها من الذهاب إلى المدرسة ويسعون إلى إلحاقهم بمهن مختلفة لا تتناسب مع سن هؤلاء الأطفال، وجاء هذا البرنامج ليحفز تلك الأسر على إرسال أطفالهم إلى المدارس مقابل حصولهم على حصص غذائية تكفي حاجاتهم شريطة أن لا يقل نسبة حضور الأطفال للحصص الدراسية عن 80 % . وأشار الرافعي إلى أن الجديد في انضمام شيبسى لمبادرة "الغذاء من أجل التعليم" وتوسيع نطاق المشاركة "أنه لم يتم الإعلان عن مبلغ معين للمساهمة في البرنامج، لأن احد الأهداف الأساسية من مشاركة شيبسى في مشروع الغذاء من اجل التعليم هو تفعيل مبدأ المشاركة المجتمعية من جانب مستهلكينا وإتاحة الفرصة لهم للمساهمة في المبادرة، حيث أن مشاركتنا في مشروع الغذاء من أجل التعليم ستكون عن طريق تخصيص جزء من أرباح شركة شيبسى لمدة شهرين، وبهذا يعلم كل مستهلك يقوم بشراء أي من منتجات شيبسى أن جزء مما دفعه سيوجه إلى هذا المشروع الكبير. الفنان احمد حلمي سفير الحملة وأعرب الفنان أحمد حلمي عن سعادته البالغة لاختياره ليكون سفيراً لحملة  شيبسى لدعم  برنامج الأغذية العالمي في مشروع الغذاء من اجل التعليم وصرح بأنه سيقوم بزيارة عدد من المدارس التي تقوم شيبسى بتمويل التغذية المدرسية بها ورعايتها وكذلك المدارس الجديدة التي من المزمع إنشائها في المناطق النائية من محافظات الصعيد وذلك لتعزيز جهود البرنامج الرامية إلى محاربة الفقر وسوء التغذية وتشجيع الالتحاق بالمدارس وخاصة بالنسبة للفتيات، واصفا مرحلة الطفولة بأنها مرحلة خاصة جداً من عمر الإنسان، لذا يجب علينا الاهتمام بتغذية أجيال المستقبل، مضيفاً "إن من حق كل طفل أن يعيش و أن يستمتع بطفولته بجانب استمرار الطلاب في التعليم مع توفير الغذاء السليم لهم ولأسرهم، فنظام التغذية السليم يزيد التركيز والقدرات الاستيعابية للأطفال في المدرسة." تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 6 - 6 - 2011 الساعة : 9:26 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 6 - 6 - 2011 الساعة : 12:26 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل