المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:وباء إي-كولاي: فاصوليا مبرعمة ألمانية ربما تكون سبب الاصابة بالبكتيريا

06/06 13:48

وباء إي-كولاي : بقوليات ألمانية ربما تكون سبب الاصابة بالبكتريا قال مسؤولون محليون في ألمانيا الأحد إن بقوليات مستنبتة مزروعة في شمال ألمانيا ربما تكون السبب وراء تفشي البكتيريا المعوية اي-كولاي . شاهدmp4 .لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير" أحدث إصدارات برنامج "فلاش بلاير" متاحة هنا اعرض الملف في مشغل آخر قال مسؤولون محليون في ألمانيا الأحد إن فاصوليا مبرعمة مزروعة في شمال ألمانيا ربما تكون السبب وراء تفشي البكتيريا المعوية اي-كولاي التي أودت بحياة اثنين وعشرين شخصا وأصابت اكثر من ألفين في شتى أنحاء اوروبا. وقال خيرت ليندرمان وزير الزراعة في ولاية ساكسونيا السفلى إن هناك أدلة تشير إلى أن مصدر الإصابة المحتمل مزرعة في جنوب هامبورغ. وقامت السلطات بإغلاق المزرعة على الرغم من أن المسؤولين الألمان لم يؤكدوا بشكل قاطع مصدر الإصابة. وأصدرت السلطات الصحية في ألمانيا تعليمات للمواطنين بتجنب أكل الخضروات النيئة، وخاصة الطماطم والخيار والخس. ويقول مراسل بي بي سي في برلين ستيفن إفانز إن الإعلان الأخير قد يتسبب في إحراج كبير للسلطات الألمانية التي أشارت بأصابع الاتهام في وقت سابق إلى مزارع الخضروات الأسبانية بأنها مصدر البكتيريا. ويقول مسؤولون في دوائر الصحة الأوروبية إن هناك مؤشرات على تباطؤ انتشار العدوى الناجمة عن بكتيريا "إي-كولاي"، على الرغم من تسجيل 200 حالة في ألمانيا في اليومين الأولين من شهر يونيو/حزيران، حسب معهد روبرت كوخ. وقالت منظمة الصحة العالمية إن 103 حالات أخرى قد سجلت في 12 دولة أخرى، وإن جميع المصابين، باستثناء واحد، كانوا قد سافروا الى شمالي ألمانيا مؤخرا. وأصيب أكثر من 2150 شخص في ألمانيا ببكتيريا إي-كولاي، وتركزت حالات الإصابة في مدينة هامبورغ لكن العدوى شملت 12 بلدا آخر. لم يحدد العلماء مصدر البكتريا القاتلة بشكل قاطع رغم إغلاق المشتل وظهرت على معظم المصابين اعراض قاتلة لتحلل مكونات الدم التي تؤثر على الكلى مباشرة. وقالت رئاسة الاتحاد الأوروبي إن وزراء الزراعة في الاتحاد سيعقدون اجتماعا طارئا الثلاثاء لمناقشة انتشار العدوى وآثارها على الإنتاج الزراعي. السلطة وأضاف الوزير الألماني أن الدراسات الوبائية أشارت إلى أن الإصابة قد يكون مصدرها مزرعة في مدينة ويزلين في ولاية سكسونيا السفلى إلى الجنوب من هامبورغ وذلك على الرغم من أن التجارب المختبرية الرسمية لم تظهر بعد وجود البكتيريا هناك. وأوضح قائلا " لقد ظهرت أدلة تشير إلى مزرعة في ويلزين كمصدر لبكتيريا اي-كولاي أو على الأقل أحد المصادر". وأضاف " تزرع في المزرعة مجموعة كبيرة من البقوليات من بذور تم استيرادها من بلدان مختلفة". وتضم المزرعة محاصيل البرسيم والبروكلي والبازلاء والعدس والفول التي تستخدم في في إعداد السلطات. وتبعد المزرعة بنحو مئة كيلومتر جنوبي مدينة هامبورغ وتزود المطاعم والأسواق في المدينة والولايات المجاورة بالخضروات. ونقلت وكالة اسوشييتد برس في وقت سابق عن المتحدث باسم الوزارة قوله إن " عددا كبير من الأشخاص أًصيبوا بالعدوى بعد تناولهم الطعام في مطاعم تلقت بضائع من المزرعة ذاتها". سيطرة وقال وزير الصحة الألماني دانييل باهر إن السلطات المختصة لم تسيطر بعد على انتشار العدوى. وأضاف قائلا ""يتعين علينا أن نتوقع تسجيل مزيد من حالات الإصابة، ونواصل نصح الناس بعدم أكل الطماطم والخيار والخس النيئ في شمال ألمانيا". وتابع قائلا إن المستشفيات في شمال ألمانيا غصت بحالات الإصابة، مضيفا أن عمال الصحة يقومون "بكل ما هو ضروري" لمساعدة المرضى. وقال أطباء في المدينة إن الدلائل تشير إلى أن أعدادا كبيرة من المرضى بدأت تتماثل للشفاء. ويُذكر ان انتشار بكتيريا إي.كولاي قد أثار هلعا في العالم، فقد جمدت روسيا استيراد الخضروات والفواكه من دول الاتحاد الأوروبي، وتبحث السلطات المختصة في بريطانيا إمكانية وقف الاستيراد من ألمانيا، أما الولايات المتحدة فقد بدأت بفحص الشحنات القادمة من ألمانيا وإسبانيا. وقد توقفت صادرات الخضروات الاسبانية في أوروبا بسبب ما أعلنته ألمانيا في البداية أن مصدر البكتيريا هو الخيار الاسباني. وقد اعتذرت ألمانيا وتعهدت بدعم تقديم طلب للاتحاد الأوروبي لمساعدة المزارعين الاسبان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل