المحتوى الرئيسى

المشاهير من كوكب ونحن من كوكب آخر

06/06 13:14

يقسم المشاهير تواضعا منهم وحكمة أنهم لا يختلفون "كثيرا" عنا نحن البشر العاديين. فيذهبون إلى عملهم في مواعيد محددة ويتفانون في تقديم "رسالتهم" كاملة. لكننا لا يمكننا أن نرى ذلك نحن المواطنين الغلابة، ولا أقصد أن الاختلاف فقط في الأجور الخيالية التى يتقاضاها الممثلون والمغنون ولاعبو الكرة ولا الثروات الضخمة التي يحققها رجال الأعمال والساسة وبالطبع رؤساء الدول والزعماء.إليكم الأدلة والبراهين على أن المشاهير من كوكب ونحن من كوكب آخر:للأخ العقيد معمر القذافي قائد ثورة الفاتح من سبتمبر الليبية وملك ملوك إفريقيا وعميد الزعماء العرب وإمام المسلمين، لقب طويل سولت له نفسه أن يقلد نفسه به. تقبله العالم كما هو وجل ما فعلوه هو إطلاق النكت على مثل هذا اللقب. لكن الغريب كان عندما سوّل لباقي الزعماء مناداته به كما فعل الرئيس السابق حسني مبارك في قمة مجموعة دول حركة عدم الانحياز في شرم الشيخ في يوليو 2009.موقف الممثلة عفاف شعيب من البيتزا موقف لن ينساه الجيل الحالي لسنين مقبلة. وحقا لا أعني أي قلة احترام للفنانة إنما فزعها من عدم وجود ديليفري للبيتزا واستنكارها أن أولاد أختها (من بينهم طفل في الثانية من عمره) تاقت أنفسهم إلى البيتزا والريش في وقت عصيب جدا مثل أيام الانفلات الأمني يبعثنا على التفكير ألف مرة قبل أن نقر بأننا والمشاهير واحد. رمضان هو شهر التقوى والعبادة والاستغفار وقراءة القرآن... وشهر المسلسلات والبرامج الحوارية بالنسبة للكثير من الأسر العربية. لكن لسبب خفي تسابق الكثير من الإعلاميين إلى الخروج على النص بكل قوة في رمضان 2010. فبرنامج 2x2، لمقدميه وائل الإبراشى ومجدي الجلاد، استضاف المخرجة إيناس الدغيدي والممثلة آثار الحكيم في حلقة لا طعم لها إلا أنها أخرجت أسوأ ما في النفوس حتى سـألت آثار إيناس كيف أنها تتغلب على "الكبت الجنسي" بعد طلاقها بالرغم من أنها ظلت طوال الحلقة تستشهد بآيات قرآنية على أن ما تقدمه إيناس من فن غير مقبول شرعا.ارتدت الممثلة المحجبة صابرين باروكة بضفائر في مسلسل شيخ العرب همام (رمضان 2010) لتؤدي دور المرأة الصعيدية زوجة الشيخ همام (يحيى الفخراني). هنا تغلبت صابرين على مشكلتين: الأولى هي كيف يمكن لممثلة محجبة أن تبقى مرتدية الحجاب في بيتها ومع أهلها. والمشكلة الثانية هي رغبة القائمين على المسلسل في إبقاء صابرين لأنها موهبة حقيقية وما كانت لممثلة أخرى أن تؤدي الدور بالاحترافية نفسها.صرحت غادة عبد الرازق دون تفكير مطول ودون دبلوماسية أنها أجمل من هيفاء وهبي. جاء ردها حينما سألتها الإعلامية وفاء الكيلاني في برنامج "بدون رقابة" (حلقة 3 فبراير 2010) من في رأيها أجمل وأكثر إثارة هي أم هيفاء وهبي فردت بأنها هي الأجمل. وعندما كررت عليها الإعلامية لميس الحديدي السؤال وسألتها إن كانت مقتنعة من إجابتها جاء ردها الفوري "أنا متأكدة". ليس دفاعا عن هيفاء ولا تقليلا من شأن غادة لكني لم أر فتاة تتعدى الصف الخامس تقر بأنها أحلى من أخرى، ولا أذكر أن إحداهن وجهت سؤالا بهذا المضمون إلا لطفلة في السادسة.ارتدت فلانة الحجاب فلاقت استحسان الناس وقالوا لها "برافو"، خلعت فلانة الحجاب فلامها الناس إما بالقول أو بالنظرات أو تركوها في حالها. لكن لم يحدث قط أن لاقت فلانة أيا كانت وزوجها ما لاقاه عصام الحضري وزوجته من صواريخ هجومية بعدما ظهرت الزوجة مكشوفة الرأس. وربما ما انتبه إليها أحد لولا القضية التي توعد برفعها المحامي نبيه الوحش الذي اعتبره "خطأ جسيماً يعاقب عليه القانون" كما ذكرت جريدة اليوم السابع (بتاريخ 3 يناير 2011)إحدى نكسات القرن الواحد والعشرين هي تصدير الغاز المصري لإسرائيل، التصدير بسعر بخس وبعقود طويلة المدى... أما النكبة فهي تصديره لأسبانيا أيضا بسعر بخس وما سبب مقنع لذلك إلا أن حسين سالم رجل الأعمال والأب الروحي لمدينة شرم الشيخ وهو العقل المدبر وراء تصدير الغاز للبلدين أراد ذلك. إذ قال لمحمد حسنين هيكل عندما سأله "ما حكاية تصدير الغاز لأسبانيا؟" أنه مدين للأسبان لأنهم منحوه الجنسية الأسبانية وسمحوا له ولعائلته الإقامة بها (وكلام الأستاذ هيكل جاء في برنامج مصر النهاردة للإعلامي محمود سعد في حلقة (19 فبراير 2011 )). فصدرنا الغاز ونحن في أمس الحاجة إليه وفي أحلك الأوقات من ارتفاع ثمن البترول لأن أسبانيا "احترمت" أحد مواطنينا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل