المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:ضغوط غربية على الوكالة الدولية للطاقة الذرية لتوبيخ سورية

06/06 12:22

السفير السوري بسام الصباغ في اجتماع الاثنين يجتمع في العاصمة النمساوية فيينا الاثنين مجلس امناء الوكالة الدولية للطاقة الذرية وسط ضغوط تتعرض لها الوكالة من جانب الولايات المتحدة وغيرها من الدول الغربية لاجبارها على اصدار توبيخ لسورية بسبب برنامجها النووي المزعوم. وكان تقرير اصدرته الوكالة مؤخرا قد أكد بأن الموقع الذي دمره الاسرائيليون في عام 2007 "ربما كان موقعا نوويا" - الامر الذي تنفيه السلطات السورية التي تصر على ان الموقع المذكور كان موقعا عسكريا لا علاقة له بالنشاط النووي. الا ان الولايات المتحدة وحليفاتها الغربيات يدفعون باتجاه احالة ملف سورية النووي الى مجلس الامن التابع للامم المتحدة، وهي خطوة تعارضها العديد من الدول الاخرى. وكان الاسرائيليون - وهم الوحيدون في منطقة الشرق الاوسط الذين يحتفظون ببرنامج نووي عسكري، والوحيدون الذين لم يوقعوا على معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية - قد قصفوا المفاعل السوري المزعوم والواقع قرب دير الزور شمال شرقي سورية في سبتمبر / ايلول 2007. ويجري مجلس امناء الوكالة الدولية للطاقة الذرية اجتماعا يستمر اسبوعا واحدا في مقر الوكالة في فيينا. وتقول مراسلة بي بي سي في العاصمة النمساوية بيثاني بيل إن ثمة شعورا متناميا بخيبة الامل حول الوضع في سورية في اوساط مسؤولي الوكالة الذين يشتكون من عدم تعاون السلطات السورية مع طلباتهم المتكررة على مدى السنوات الثلاث الماضية لتفتيش بعض المواقع. يذكر ان سورية من الدول الموقعة على معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية التي تسمح لدمشق بتخصيب المواد المشعة للاغراض السلمية تحت اشراف الوكالة الدولية. كما وقعت سورية اتفاقا منفصلا مع الوكالة يجبرها على احاطة الوكالة الدولية علما بأي خطط تنوي تنفيذها لتشييد منشآت نووية جديدة. ويعبر دبلوماسيون غربيون عن اعتقادهم بأن هناك ما يكفي من الدعم في مجلس الامناء لتمرير قرار يوبخ سورية حتى لو لم يحظ قرار كهذا باجماع. كما سيبحث مجلس الامناء آخر تطورات الملف النووي الايراني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل