المحتوى الرئيسى

مصر تقرر استثناء الشركات المقيدة في البورصة من الضرائب الرأسمالية

06/06 11:50

القاهرة - علمت "العربية" أن وزير المالية المصري وافق مساء أمس خلال اجتماعه مع رئيسي البورصة وهيئة الرقابة المالية والذي انتهى في وقت متأخر على استثناء الشركات المقيدة فى البورصة من الضرائب الرأسمالية على توزيعات الأرباح. وقالت المصادر إن "وزير المالية سيعلن تعديلا على القانون لصالح السوق". وكانت حالة من الخوف اجتاحت المستثمرين منذ الإعلان عن فرض مصر ضريبة رأسمالية تشمل أرباح الشركات المالية وتوزيعاتها النقدية. وعقب الإعلان عن فرض الضريبة الرأسمالية تحركت إدارة البورصة وهيئة الرقابة المالية بهدف إقناع المجلس العسكري ومجلس الوزراء بمساوئ فرض الضريبة الرأسمالية في هذا التوقيت. وقادت هذه المخاوف مؤشر البورصة المصرية للإغلاق نهاية الأسبوع الماضي على تراجع بنسبة 2.65%، قبل أن تعود وترتد خلال جلسة الأحد وتحقق مكاسب بأكثر من 1%. وواجهت الضريبة الرأسمالية مزيداً من الانتقادات من بينها عدم قانونيتها لأنها ستخلق ازدواجاً ضريبياً. كما وجّه البعض انتقادات حادة لأن هذه الضريبة فرضت في وقت خاطئ تماماً، خاصة بعد الثورة وما تبعها من محاكمات لرجال أعمال بتهم فساد، وبالتالي ستدفع لهروب مزيد من المستمثرين الأجانب. وكان مستشار وزير المالية المصري عبد الفتاح الجبالي قد نفى في تصريحات سابقة لـ "العربية نت" شمول الضرائب التي أعلنت عنها الحكومة الأرباح الرأسمالية المحققة من التداول بالبورصة المصرية مشيرا إلى أن الضرائب على الأرباح الرأسمالية تتعلق بتوزيعات شركات الأموال والأشخاص والدمج والاستحواذ وإعادة تقييم الأصول. وجاءت هذه الحزمة من الضرائب عقب إعلان الحكومة عن الحد الأدنى للأجور والذي سيكون عند 700 جنيه، بمستهدف 1200 جنيه خلال 5 سنوات، على أن ترفع ضريبة الدخل إلى 25% لمن يزيد دخله السنوي على 10 ملايين جنيه سنوياً. المصدر : الاسواق نت

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل