المحتوى الرئيسى
alaan TV

ستروس-كان يمثل أمام القضاء في جلسة حاسمة وتوقعات بعدم اقراره بالذنب

06/06 11:21

  يمثل اليوم المدير السابق لصندوق النقد الدولي دومنيك ستروس-كان أمام المحكمة الجنائية في مانهاتن في جلسة حاسمة من المتوقع أن يدفع خلالها ستروس-كان ببراءته من التهم الموجهة ضده ولا سيما تهم الاعتداء الجنسي ومحاولة الاغتصاب التي تصل عقوبتها إلى 74 عاما من السجن.  يمثل دومينيك ستروس-كان مجددا الاثنين امام القضاة في نيويورك في جلسة حاسمة لمصير المدير السابق لصندوق النقد الدولي سيعلن خلالها ان كان يقر بذنبه او يعلن براءته من تهم التعدي جنسيا على موظفة فندق نيويوركي كان ينزل فيه.   وستكون هذه اول جلسة يتولى فيها ستروس-كان الكلام منذ اعتقاله في 14 ايار/مايو الماضي.   وفي حال اقر بذنبه، فلن تجري محاكمة بل سيتفاوض الوزير الفرنسي السابق مع القاضي بشان عدد السنوات التي يقضيها في السجن لادانته بالتهم السبع التي وجهتها اليه غرفة اتهام استنادا الى افادة غينية في الثانية والثلاثين من العمر قالت انه تعدى عليه جنسيا وحاول اغتصابها.   اما اذا قرر الترافع على اساس براءته، وهي الفرضية المرجحة بحسب الخبراء، فستجري محاكمة في غضون اشهر وسيواجه ستروس-كان عندها موظفة الفندق التي لم تكشف السلطات الاميركية هويتها.   ويواجه المدير السابق لصندوق النقد الدولي (62 عاما) نظريا عقوبة بالسجن لمدة تصل الى 74 عاما في حال ادانته بالتهم الموجهة اليه ولا سيما التعدي الجنسي ومحاولة الاغتصاب والاحتجاز، غير انه نفى حتى الان الوقائع المنسوبة اليه.   وفي حال جرت المحاكمة، فسوف يتواجه فيها اثنان من ابرع المحامين احدهما بنجامين برافمان المعروف بتبرئته عددا من المشاهير المتهمين بارتكاب جرائم، مع هيئة اتهام تم تعزيزها في الايام الاخيرة.   فقد انضمت مساعدتان للمدعي العام من الطراز الاول هما جون ايلوتزي-اوربون وآن برونتي الى هيئة الاتهام، بحسب ما نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مصدر في مكتب المدعي طلب عدم كشف هويته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل