المحتوى الرئيسى

مئات الفلسطينيين يتوعدون الاحتلال الإسرائيلى

06/06 09:37

أكد د.أحمد الطيبى العضو العربى بالكنيست الإسرائيلى ورئيس حزب "القائمة الموحدة والعربية للتغيير"، لوسائل الإعلام التى حضرت تغطية الاعتصام الفلسطينى فى القدس الذى أقامه الفلسطينيون لإحياء ذكرى نكسة67، أن الشعب الفلسطينى لن يهنأ له بال إلا عند انتهاء الاحتلال الإسرائيلى للأراضى الفلسطينية. وبعث الطيبى خلال الاعتصام الذى شارك فيه أمهات الأسرى الفلسطينيين ومئات الناشطين، رسالة إلى إسرائيل، أكد فيها أن المقاومة الشعبية ستزداد من جهة، وعزل حكومة إسرائيل سيزداد من جهة أخرى، والقدس ستظل عربية، وستكون عاصمة فلسطين الأبدية، ثم قام الطيبى بزيارة أعضاء المجلس التشريعى المعتصمين فى مقر الصليب الأحمر فى القدس أيضاً، فى خيمة اعتصامهم التى شهدت توافداً كبيراً من قبل الشعب الفلسطينى. وهاجم الطيبى أعضاء الكنيست الإسرائيلى المتطرفين، قائلاً لهم إن القدس والأراضى المحتلة هى ارض فلسطينية عربية، وانظروا إلى ما تفعله إسرائيل من قتل الفلسطينيين العزل الذين يتظاهرون فى أراضيهم المحتلة بذكرى النكسة التى احتللتم فيها أراضى الشعب الفلسطينيى، وبعض الأراضى العربية مثل الجولان فى سوريا وسيناء التى حررها المصريين فى حرب 73. وأخيراً أكد الطيبى، أن حكومة إسرائيل لا تريد دولة فلسطينية، ولا تريد التوصل إلى أى تسوية سلام مع الفلسطينيين، لأنها تطمع فى احتلال المزيد من الاراضى العربية، وتظل تمارس سياسة التميز العنصرى ضد الفلسطينيين والعرب.. وبعد ذلك تزعم أنها دولة ديمقراطية تحافظ على حقوق الإنسان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل