المحتوى الرئيسى

مواقف

06/06 01:04

أنت تقف في طابور طويل جدا اذا كنت تتثاءب كلما حدثك احد عن الاحزاب السياسية في مصر‏..‏ وهذا التثاؤب سببه الملل‏..‏  او انك عندما تتثاءب وتفتح فمك فإنك تسد أذنيك عن الذي يقال لك.. ولكن ما الذي يضايق الناس من الاحزاب السياسية؟ ان كان ضعفها هو السبب فليس منا من ليس ضعيفا.. واذا كنا نكره الضعف فهو ضيق من الاحزاب ومن انفسنا.. ولكن الاحزاب السياسية اصغر سنا منا.. وكل ما ينقصها هو التوضيح والاقناع.. وهذا يحتاج الي بعض الوقت.. والوقت يجب ان يكون مليئا بالتجارب في النجاح والفشل وبعد ذلك يشتد عودها, وفي ذلك تأكيد للجو الصحي الذي نعيش فيه. ومن المعروف في عالم الحيوانات ان اضعف الحيوانات هي اسرعها الي العدوان والي استخدام انيابها ومخالبها لانها لاتشعر بالامان فهي خائفة.. اما حيوانات الغابة القوية ـ والسياسة غابة ـ فهي التي تبادر بالعدوان.. بل لاتعتدي الا اذا جاعت.. فاذا قويت هذه الاحزاب فان نغمتها سوف تنسجم في النشيد الوطني.. ونبرتها سوف تهدأ.. ولذلك يتحقق لنا جميعا الوفاق السياسي والاتفاق الفكري والوحدة الوطنية التي هي لحن من نغمات مختلفة من اجل هدف واحد هو: امن ورخاء وتقدم مصر. وحتي اذا تقاربت احزاب المعارضة في البرنامج وفي الاسلوب فلأن تاريخها قصير.. وهذا التاريخ لم يمنحها فرصة الاختلاف عن غيرها.. ويجب الا ننسي اننا جميعا مصريون, ولا احد يملك من مصر وفيها اكثر مما يملكه الآخرون.. واذا انت تثاءبت الآن, فمن المؤكد انك تكره أن يعارضك احد ـ والعيب فيك! amansour@ahram.org.eg المزيد من أعمدة أنيس منصور

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل