المحتوى الرئيسى

كاظم الساهر يجول بين موازين وبيت الدين ومنهمك بواجباته كسفير

06/06 00:48

   أحيا الفنان العراقي، كاظم الساهر، حفلاً مميَّزًا ضمن فعاليَّات مهرجان "موازين.. إيقاعات العالم" في المغرب، والذي حضره أكثر من 60 ألف مشاهدًا، فأشعل كاظم المسرح غناءً، وتفاعل معه الحضور حتَّى ساعات الصباح الأولى. الرباط: تدفَّق جمهورٌ غفيرٌ لمتابعة حفل الفنان العراقي، كاظم الساهر، فوق منصَّة حي النَّهضة في الحفلة الَّتي أقيمت ضمن فعاليَّات مهرجان "موازين.. إيقاعات العالم". أكثر من 60 ألف مشاهدًا واكب الحفل، ورقص، وغنى على أجمل أغاني كاظم الجديدة والقديمة، حيث رافقته عزفًا الفرقة المغربيَّة إضافة إلى بعض أعضاء فرقته الرَّسميَّة الخاصَّة. وقال الساهر في حديثٍ خاصٍّ لـ"إيلاف": لقد كان الجمهور راقيًا ورائعًا، كما هو منذ سنوات، وأحب أنّْ أؤكِّد أنَّ كل فنان يكون سعيدًا ومليئًا بالفخر وهو واقفُ على هكذا مسارح". وعلى جدول حفلات كاظم الساهر المستقبليَّة، إطلالة على مسرح بيت الدين في لبنان ضمن فعاليَّات مهرجان "بيت الدين"، إضافة إلى عودة جديدة إلى العراق لإحياء حفل ضمن نطاق مجهوداته الإنسانيَّة الداعمة للأطفال بعد اختياره سفيرًا للنوايا الحسنة من منظمة الأمم المتَّحدة – يونيسيف. وعقَّب كاظم على الموضوع قائلاً: "إنَّه أمرٌ رائعٌ أنّْ تختارني الأمم المتَّحدة سفيرًا للنوايا الحسنة لأمثل بلدي العراق، فهذا عملٌ انساني وواجبٌ وطني، وأنا في قمة سعادتي بهذه المهمَّة، ومن هنا سنذهب إلى القرى الأكثر احتياجًا، وسنبني المدارس والمستشفيات، وسأتابعها بنفسي". هذا ويسعى كاظم الإنسان والفنان لإستغلال صورته ونجوميته في مساعدة كل محتاج في العالم العربي، لذلك لم يتردد في كتابة وتلحين أغنيات وطنيَّة تواكب الثورات المشتعلة في العالم العربي ومنها تلك التي خصصها لمصر. وقبل اعتلاء كاظم الحفل عقد مؤتمرًا صحفيًّا تحدَّث فيه عن عمله الكبير والمنتظر "جلجامش"، ومن ناحية أخرى، أبدى سعادته بأنَّه أصبح جدًّا، حتَّى أنَّه يفكِّر في تصوير فيديو كليب مع حفيدته بعد أنّْ تكبر قليلاً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل