المحتوى الرئيسى

صالح يستعيد وعيه بعد جراحة ناجحة

06/06 04:42

.‏وقال زعماء المعارضة ان عبد ربه منصور هادي القائم بأعمال الرئيس الذي تولي السلطة بعد إصابة صالح في هجوم يوم الجمعة الماضي عرض ايضا سحب القوات من ضاحية في صنعاء تشهد أغلب القتال إضافة الي رفع الحواجز من علي الطرق الرئيسية المؤدية الي العاصمة والمدن الأخري‏.‏وقالت المعارضة ان قبائل حاشد التي يتزعمها صادق الأحمر والتي خاضت قتالا مع القوات الموالية لصالح وافقت علي الالتزام بهدنة تستمر يوما‏.‏ وقال مسئول بالحزب اليمني الحاكم ان صالح سيعود إلي البلاد خلال ايام ولكن مع الصراع الدائر حاليا علي السلطة وتجدد القتال مع اتحاد قبلي كبير فإن خطر حدوث اضطرابات جديدة ما زال كبيرا‏.‏ وقال خالد الدخيل وهو محلل سياسي سعودي‏:‏ أعتقد أن هذه هي نهاية مباراته‏...‏ لن يتفاوض معه السعوديون‏.‏ وغني شبان يمنيون اغاني وطنية ورقصوا في ميدان في صنعاء احتفالا بما اعتبروه رحيل صالح نهائيا عن اليمن‏.‏ورفع المتظاهرون المناهضون لصالح لافتات مكتوبا عليها اليمن من دونك أجمل‏.‏ جاء ذلك في الوقت الذي ألقي الجيش اليمني باللوم علي تنظيم القاعدة في جزيرة العرب في الهجوم الصاروخي علي قصر الرئاسة‏.‏ وكان دبلوماسيون ومحللون اتهموا حكومة صالح بالمبالغة في تصوير تهديد تنظيم القاعدة باليمن لكسب دعم عالمي في معركته ضد التنظيم‏.‏ وقال مصدر حكومي يمني إن قادة بارزين بينهم أبناء وأبناء أشقاء الرئيس اليمني مازالوا في اليمن ولم يذهبوا مع صالح إلي السعودية‏.‏ ويقود أحمد الابن الأكبر لصالح الحرس الجمهوري ويرأس ثلاثة من أبناء أشقائه وحدات أمنية ومخابراتية بالبلاد‏.‏ وذكرت قناة العربية التليفزيونية الفضائية أمس عن مصادر قولها إن عبد ربه منصور هادي سيجتمع مع قادة عسكريين وأبناء الرئيس اليمني‏.‏ وفي غضون ذلك‏,‏ ذكر مصدر طبي أن شخصين علي الأقل قتلا وأصيب‏15‏ آخرون أمس في صنعاء عندما انفجرت قذيفة في مقر قيادة الفرقة المدرعة الأولي التابعة للواء يدعم المعارضة اليمنية المطالبة بتنحي الرئيس اليمني‏.‏ وقال مصدر عسكري منفصل إن الواقعة ربما تكون حادثا‏.‏ ‏**‏ رحــــيل صـــالح وفرصــــــــة أمام اليمــــن سمر أنور ربما يعد رحيل الرئيس اليمني علي عبدالله صالح إلي السعودية لتلقي العلاج بعد إصابته في الهجوم علي القصر الجمهوري الأسبوع الماضي فرصة ثمينة لحل الأزمة السياسية في البلاد والتي عصفت بها منذ فبراير الماضي‏.‏ وخلافا للأقاويل الرسمية التي أكدت أن صالح بخير وأنه أصيب فقط بخدوش خفيفة في رأسه‏,‏ فنجد أنه أصيب بشظيه استقرت تحت قلبه وهو ما أثر علي تنفسه‏,‏ وحروق من الدرجة الثانية في وجهه وصدره‏,‏ وربمافقد إحدي عينيه بحسب صورة نشرت في موقع فيسبوك‏.‏ ورغم ذلك نجد أن الغرور والتكبر لايزال من الصفات الملازمة لصالح‏,‏ وظهر ذلك عند هبوط طائرته في الرياض أمس الأول حينما أصر علي أنه قادر علي السير بمفرده‏.‏ ووصلت طائرة صالح إلي الرياض وتبعتها طائرة أخري تحمل‏24‏ من أفراد عائلته‏,‏ وهو إن دل علي شيء فيدل علي أن عصر صالح ولي وانتهي وأنه منغير المرجح أن يعود لليمن كرئيس مرة أخري‏,‏ كما أن السعوديين والأمريكيين سيعملون من وراء الكواليس لضمان ذلك‏.‏ وأشارت صحيفتا الجارديان وفايننشال تايمز إلي أن هناك آخرين تعرضوا لجروح أثناء الانفجار من بينهم رئيس الوزراء ونائبه ورئيسا مجلسي البرلمان ومحافظ صنعاء وتم نقل بعضهم للسعودية لتلقي العلاج‏.‏ وأكد شهود عيان أن ابن شقيق صالح قائد القوات الخاصة‏,‏ لقي مصرعه خلال الانفجار وهو ما سيخصم من رصيد صالح وقدراته ويجعل ما تبقي من نظام حكمه في حالة من الفوضي الخطيرة‏.‏ ورغم المحنة التي يمر بها اليمن الآن إلا أنه أمامه فرصة كبيرة عليه استغلالها وهي رحيل صالح عن البلاد‏,‏ ليقوم بتهدئة النزاع المسلح والعيش في استقرار وأمان‏.‏ فاليمن لم يعش أبدا خالي البال من أي صراع إنما احتمالات أن يسود الهدوء النسبي تعد أفضل بكثير الآن مما كان عليه الأمن لو بقي صالح يقاتل في صنعاء متشبثا بالسلطة‏.‏ والشيء الآخر أنه يمكن أن يبدأ العمل علي الانتقال السياسي‏,‏ من خلال الاعتماد علي بعض العناصر من خطة مجلس التعاون الخليجي والتي وافق عليها صالح لفظيا ورفض توقيعها‏.‏ كما أن هناك مخاوف من حدوث فراغ سياسي في السلطة بعد إصابته‏.‏ فقد جاء رد الفعل اليمني علي رحيله تلقائيا وعفويا‏,‏ فاستقبل اليمنيون الخبر بمسيرات ضخمة خرجت في المدينة لتحتفل‏,‏ وقالت الناشطة بشري المقطري من تعز إن الجميع سعداء لرحيل صالح‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل