المحتوى الرئيسى

عشوب يكشف حقيقة التسرب الإشعاعى بأنشاص

06/05 21:14

كشف الدكتور نجيب عشوب رئيس شعبة المفاعلات النووية بأنشاص، حقيقة ما تردد حول وجود تسرب إشعاعى بمفاعل أنشاص البحثى الأول، المعروف باسم المفاعل الروسى، نافيا تشغيل المفاعل أو حدوث التسرب المزعوم. وأوضح عشوب لـ"اليوم السابع" أن هيئة الطاقة الذرية قامت يوم الأربعاء 25 مايو الماضى بصيانة لبعض مضخات المفاعل، وحدث بالفعل تسرب فى خزان تجميع المياه بالمفاعل نتيجة تقادم بعض المعدات، مؤكدا أن علماء المفاعل تمكنوا من السيطرة على الموقف وإعادة الوضع إلى ما كان عليه سريعا. وأضاف: فى اليوم التالى كان المفاعل يخضع للتفتيش الروتينى الدورى من قبل مفتشى الوكالة الدولية للطاقة الذرية للتأكد من إجراءات سلامة المفاعل ولم يسجل المفتشون وجود أية حوادث للتسرب الإشعاعى رغم إنهم يمتلكون أجهزة قياس مستويات الإشعاع ذات الحساسية العالية والتى استمروا يعملون بها 5 ساعات متواصلة دون إدانة هيئة الطاقة الذرية أو العاملين بالمفاعل. ورفض "رئيس شعبة المفاعلات" القول بوجود حادث نووى كحادث تشيرنوبيل يهدد سكان المنطقة المحيطة بأنشاص مشيرا إلى أن مفاعلات تشيرنوبيل مفاعلات قوى ذات قدرات عالية بينما مفاعل أنشاص مفاعل بحثى بقدرة 2 ميجاوات ويخضع لرقابة وتفتيش الوكالة الدولية للطاقة الذرية التى دائما ما تشيد به على حد تعبيره. وهاجم "عشوب" الدكتور سامر مخيمر رئيس قسم المفاعلات المقال من منصبه بقرار مجلس التأديب، وقال إنه أدعى تهجمه على مفتشى الأمان النووى أثناء قيامهم بعملهم، رغم أنه كان فى اجتماع بوزارة الكهرباء فى نفس التوقيت، مشيرا إلى أن مخيمر دأب على الإساءة والتشهير بجميع العاملين بهيئة الطاقة الذرية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل