المحتوى الرئيسى

كيف تكون الوقاية من الإصابة بمرض التيتانوس؟

06/05 18:26

تسأل قارئة كيف تكون الوقاية من الإصابة بمرض التيتانوس وما هى أعراضه؟ يجيب على هذا التساؤل دكتور أسامة شاهين استشارى الجراحة العامة قائلا: إن التيتانوس ينتج عن تلوث الجروح بنوع من البكيتريا اللا هوائية (كلوستريديام تيتاناى) التى يكمن الطور المعدى منها فى التربة الملوثة بروث الحيوانات ( مثل الكلاب و الخيول )، أو استخدام آلات ملوثة أثناء الجراحات أو الولادة. وعندما تصيب هذه البكتريا الجرح تنتشر داخل الأنسجة مفرزة نوع من السموم التى تتخلل الأنسجة العصبية مسببة نوع من التشنجات للعضلات قد تصل الى درجة توقف عضلات التنفس وموت المصاب. ويضيف قد يتأخر ظهور الأعراض من 1 إلى 30 يوما و تكون فى البداية بتشنجات فى العضلات حول مكان الإصابة تبدأ بعد ذلك تشنجات عضلات الفكين بعدها تزداد التشنجات لتصل إلى عضلات الرقبة والظهر لتنتشر إلى جميع عضلات الجسم و يتوقف التنفس و يموت المصاب مختنقا وطرق الوقاية تكمن فى تطعيم الأطفال ضد التيتانوس وإعطاء جرعة منشطة من التطعيم كل خمس سنوات مع إعطاء المصل الواقى لجميع مصابى الحوادث عند وصولهم المستشفيات و كذلك المضاد الحيوى المناسب والتنظيف الجيد للجروح مع إزالة الأجزاء الميتة من الجروح ويمكن علاج المريض المصاب بالتيتانوس بإعطاء المصل الواقى و كذلك المضاد الحيوى المناسب له وعزل المصاب فى غرفة هادئة و مظلمة مع إعطائه بعض المهدئات ليتجنب اى إثارة سمعية أو بصرية وإزالة كل ما يظهر من أنسجة ملوثة مع تنظيف الجروح باستمرار ووضع المصاب على جهاز التنفس الصناعى فى الحالات المتأخرة بعد إعطائه العقارات الباسطة للعضلات وخضوع المصاب للعلاج الطبيعى خلال فترة النقاهة أثناء تماثله للشفاء. ويختتم حديثه قائلا: فى النهاية يجب أن نعلم أن نسبة حدوث الوفاة تتناسب بشكل طردى مع شدة الأعراض، التى كان يعانى منها المصاب أى أن الوفيات تزداد كلما زادت شدة الأعراض وكذلك تزداد الوفيات كلما كان ظهور تلك الأعراض مبكرا (أى أن كمية التلوث مرتفعة).

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل