المحتوى الرئيسى
alaan TV

"حبيبى" لـ"المصريين": التغيير الجذرى فى وقت قصير خطأ

06/05 18:17

قال "بشار الدين يوسف حبيبى" رئيس إندونيسيا السابق إن ما تشهده مصر حاليا شهدته إندونيسيا منذ أكثر من 15 عاما، ولكن هناك بعض الاختلافات بين الحدثين لكن 99 % من الشعب المصرى خرجوا فى مظاهرات تنادى بإسقاط النظام السابق و1% فقط كانوا مع النظام السابق، لكن فى إندونيسيا التى يبلغ عدد سكانها 240 مليون نسمة كان بها أكثر من وجهة نظر. وأضاف حبيبى أن وجه التشابه بين المصريين والإندونيسيين أن الشباب هم الذين نادوا بالثورة، وانضموا إليهم جميع فئات المجتمع. وأكد الرئيس السابق لإندونيسيا خلال كلمته له أمام المنتدى الدولى حول مسارات التحول الديمقراطى"، موجها حديثه للمصريين أن التغيير الجذرى فى وقت قصير بعد ثورة مفاجأة غير مرتب لها مبدأ خاطئ وهذا تغاضت عنه إندونيسيا، واعتمدت على التغيير الجذرى طويل الأجل لترى نتائجه السليمة والفعلية. وأكد حبيبى أن غالبية الشعب الإندونيسى من المسلمين، ولكنها دولة ديمقراطية، وهذا ما يجب أن يحدده المصريون من الآن قبل التحول الديمقراطى المقبل. وأنهى حبيبى حديثه قائلا: "لا داعى لقلق المصريين من الشأن الاقتصادى حيث إنها حقبة مؤقتة يمر بها أى شعب بعد أى ثورة مفاجأة أو أى تحول ديمقراطى"، مشيرا إلى أن إندونيسيا شهدت أسوء وضع اقتصادى بعد تنحى الرئيس سوهارتو وأغلقت 56 % من المؤسسات المالية وزادت نسبة البطالة فى البلاد ليصح عدد العاطلين 38 مليون عاطل، لكن مع التطورات ووضع الحلول المناسبة طويلة الأجل" وجدت إندونيسيا حلولاً لهذه المشاكل العالقة والعمل على إعادة ترتيب أمور والخطط الاقتصادية للخرج من الأزمة فى التوقيت المناسب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل