المحتوى الرئيسى

استشراق المستقبل في ندوة "التعرف علي الأحزاب السياسية"

06/05 17:01

نظمت حركة شباب 6 أبريل مساء أمس السبت، ندوة "التعرف على الأحزاب السياسية" بحلمية الزيتون، فى حضور حزب التحالف الشعبي، وحزب الكرامة، وحزب الجبهة الديمقراطية، وحزب شباب التحرير، ودارت الندوة حول الظروف السياسية التي تمر بها مصر في الوقت الراهن، وكيفية تحقيق الأمن داخل البلد، ودور المجتمع المدني في توجيه السياسات الاقتصادية والرقابة على الأداء الاقتصادي بعد ثورة 25 يناير، كما ناقشت الندوة التعريف بالأحزاب السياسية الموجودة. فى البداية قال الفقيه الدستوري المستشار محمد عادل، إن الشعب المصري يمارس السياسة من جديد، مشيراً إلى أن كل الأحزاب أهدافها ديمقراطية تريد تحقيق المواطنة والعدالة الاجتماعية، كما أن الذي يفرق حزب عن الآخر، هي رموز كل حزب. وأضاف أن هناك محاولات للوقيعة بين القوات المسلحة والشعب المصري، فهناك فرق بين المجلس العسكري الذي يدير البلاد، والجيش المصري الذي يعتبر خط أحمر لا يمكن تجاوزه، مؤكداً رفضه تأجيل الانتخابات البرلمانية القادمة، وإعادة تعديل الدستور، باعتبار أن الشعب قال كلمته فى الاستفتاء ويجب احترام إرادة الشعب. وأشارت منى عزت المنسقة الإعلامية لحزب التحالف الشعبي، إلى أن هذه الندوة خطوة جادة لاستشراف المستقبل، ومحاولة لاستجلاب روح ميدان التحرير، وميادين مصر التي ثارت ضد الظلم والطغيان، مؤكدة إصرار كافة القوى السياسية على تحقيق كافة المطالب الخاصة بالديمقراطية والإصلاح السياسي، والتصدي لكل صور التبعية الصهيونية، ودعم نضال الشعوب العربية، والشعب الفلسطيني من أجل تحقيق حريته وإقامة دولته. وأضاف محمد بيومي المتحدث باسم حزب الكرامة، أن الحزب يأمل بأقامة دولة مدنية ديمقراطية حقيقية، ويرفض الخلط بين الدين والسياسة، وأنه يؤمن بوحدة الأمة، وأن المجالس المحلية الموجودة مازالت أوكارًا للفساد، مشيراً إلى أنه يتطلع لكسر أطواق الجهل والتخلف وممارسة حق الديمقراطية لكل فرد بالمجتمع، مؤكدا علي ضرورة ممارسة الشعب المصري للديمقراطية دون قمع، واحترام آدمية المواطن المصري، والسعى إلي التقدم الفكري والعلمي.رابط دائم: كلمات البحث:الأحزاب السياسية| القوات المسلحة| الانتخابات البرلمانية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل