المحتوى الرئيسى

النيابة تستمع لأقوال ضابطي شرطة وشهود عيان في واقعة وفاة سائق الأزبكية

06/05 16:26

استكملت نيابة الأزبكية، تحقيقاتها برئاسة محمد سلامة وكيل أول النيابة، فى أحداث شغب قسم الأزبكية، واستمعت إلى أقوال ضابطين بقسم الأزبكية حول وفاة سائق موقف الجلاء، الذي قام أهله على إثره بالتعدي على القسم مساء الجمعة الماضي، اعتقاداً منهم أنه توفي إثر تعذيبه. كما استمعت نيابة حوداث شمال القاهرة، بإشراف المستشار عمرو قنديل المحامي العام الأول لنيابات شمال القاهرة، إلي 20 شاهد عيان من المواطنين، الذين كانوا في مكان الواقعة، وأجمع جميع الشهود على أن محمد صباح السائق المتوفي، استغل ضخامة حجمة، وتعدى على مأمور القسم بصفعه على وجهه، فقام المارة بالتعدي عليه بالضرب، دفاعاً عن المأمور الذي كان مترجلاً بلا قوة. وأكد شهود العيان فى التحقيقات، أن العميد محمد مدكور مأمور قسم الأزبكية، حاول إنقاذ السائق من يد المارة، وفض الاشتباكات، موضحاً أنه سيأخذ حقه بالقانون، فاصطحبه الأهالي إلى قسم الشرطة لتحرير محضر بالواقعة. وقال الرائد أحمد شريف معاون الضبط بقسم شرطة الأزبكية، في أقواله أمام النيابة، إن السائق جاء إلي القسم بصحبة الأهالي الذين حرروا محضرًا ضده، وأثناء التحقيق معه تمهيداً لإحالته للنيابة العسكرية، أصيب السائق بإعياء داخل القسم، فأمر المأمور باصطحابة للمستشفي القبطي لإجراء الإسعافات الأولية له، وأثناء سير سيارة الشرطة، أصيب السائق بحالة قئ، فقام بنقله لمستشفي الدمرداش لسرعة إنقاذه، نظراً لقربها من المستشفي القبطي. وتبين للنيابة، أن السائق أثناء توقيع الكشف الطبي عليه، أصيب بحالة غيبوبة، وسقط أرضاً فاقداً الوعي، فقام الدكتور المشرف لحالته بإفاقته حتي استرد وعيه، وأثناء نقله في سيارة الترحيلات إلي النيابة العسكرية لقي مصرعه. أمرت النيابة باستعجال تقرير الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة، واستدعاء مأمور قسم الأزبكية لسماع أقواله حول واقعة التعدي عليه.رابط دائم: كلمات البحث:نيابة الازبكية| وفاة سائق| اعتداء علي ضابط| موقف الجلاء

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل