المحتوى الرئيسى

النيابة تستمع لأقوال ضباط قسم "الأزبكية" وتستدعى المأمور

06/05 15:16

استمعت نيابة الأزبكية اليوم، الأحد، برئاسة أحمد سلامة إلى أقوال رائد ونقيب شرطة من قسم الأزبكية، واللذين أدليا بشهادتهما، فى الأحداث الأخيرة التى شهدها القسم ونتج عنها، وفاة سائق الميكروباص، وأعمال الشغب التى أسفرت عن احتراق سيارة أمن مركزى وإصابة 10 مواطنين. قال الضابطان فى أقوالهما أمام النيابة أن أحداث الواقعة بدأت عندما كان مأمور قسم شرطة الأزبكية يسير بمفرده فى ميدان رمسيس فشاهد سائق ميكروباص يقف فى وسط الشارع لتحميل الركاب فطلب منه السير بالسيارة والانتظار فى المكان المخصص لسير حركة المرور. إلا أن المجنى عليه لم يبال بالأمر، مما اضطر المأمور إلى التوجه نحوه وطلب منه إبراز رخصة القيادة فرفض ونشبت بينهما مشادة كلامية تطورت إلى قيام المجنى عليه بصفع المأمور على وجهه، الأمر الذى أثار حفيظة الأهالى الذين تجمعوا ولقنوا المجنى عليه "علقة ساخنة". وأضافا فى التحقيقات: ثم توجهنا به إلى قسم الأزبكية لتحرير محضر بالواقعة وأثناء التحقيق معه شعر المجنى علية بإعياء شديد فطلب منا المأمور إسعافه، فتوجهنا به إلى المستشفى القبطى ومنها إلى مستشفى الدمرداش، إلا انه لفظ أنفاسه الأخيرة قبل وصوله. كما أمرت النيابة باستعجال تقرير الطب الشرعى واستدعاء المأمور لسماع أقواله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل