المحتوى الرئيسى

دار الاركان توقع اتفاقية مع دويتشه الخليج لتمول شراء وحداتها السكنية

06/05 13:20

الرياض - أبرمت شركة دار الأركان للتطوير العقاري مذكرة التفاهم مع شركة دويتشه الخليج للتمويل، تقوم بموجبها دويتشه بتمويل الأفراد الراغبين، من المواطنين السعوديين أو المقيمين، في تملك الوحدات السكنية في مشروع القصر، الذي طورته دار الأركان في مدينة الرياض، وذلك وبما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.ووقع الاتفاقية التي تم إبرامها في العاصمة السعودية الرياض، عبد العزيز الضعيان مدير التسويق والعلاقات العامة في شركة دار الأركان وعن دويتشه الخليج رئيسها التنفيذي المهندس سامر فرهود.وأوضح الضعيان أن الاتفاق مع دويتشه الخليج سيسهل على شريحة كبيرة من العملاء الحصول على المسكن في مشروع القصر، خاصة أن دويتشه الخليج تتمتع بخبرة كبيرة في مجال التمويل العقاري، وتمتلك حزمة من المنتجات التمويلية التي تلبي احتياجات العملاء وفق أفضل الشروط التشجيعية.وزاد: «إن توقيع الاتفاقية يأتي إيمانا من (دار الأركان) بأهمية توفير تطلعات عملائها لتملك وحداتها الجاهزة بمختلف قدراتهم وإمكاناتهم المالية، ومساعدتهم للحصول على التمويل العقاري المناسب، من خلال التعاون مع المؤسسات المالية ذات الصلة بالتمويل العقاري.وذكر الضعيان أن توقيع هذه الاتفاقية يأتي لمواجهة الطلب المتزايد على وحدات القصر السكنية من الشقق والفلل، خصوصا أن نموذجية مشروع القصر الذي طورته دار الأركان في مدينة الرياض وفق فلسفة التطوير الحضري الشامل التي تأخذ كافة الأبعاد الإنسانية في الإسكان، جعلته جاذبا للعملاء الباحثين عن السكن المتميز، لما يوفره من خدمات متكاملة لساكني المشروع، بالإضافة إلى ما يتميز به «القصر» من مقومات اجتماعية وأمنية وبيئية محفزة للسكن.وقال عبد العزيز الضعيان مدير التسويق والعلاقات العامة في شركة «دار الأركان» إن الشركة من خلال مشاريعها القائمة في المدن السعودية حققت نجاحات كبيرة في تطوير البيئات السكنية المتكاملة وفق فلسفة تطويرية عقارية متجددة تعتمد مفهوم التطوير الحضري الشامل، لتحدث نقلة نوعية في مفهوم السكن متكامل الخدمات ليلبي طموحات العملاء واحتياجاتهم المتنامية.وأضف الضعيان أن ذلك يعكس مدى تزايد الطلب على الوحدات السكنية المختلفة في مشاريع الشركة، مؤكدا أن دار الأركان ترتكز في فلسفتها على قاعدتها الصلبة من القدرات الفنية والمالية والخبرات المتراكمة التي تملكها، والتي عززت قدرتها التنافسية وريادتها للقطاع العقاري بالمملكة.ومن جانبه أشار المهندس سامر فرهود الرئيس التنفيذي لشركة دويتشه الخليج للتمويل العقاري إلى أن الهدف من توقيع الاتفاقية مع شركة «دار الأركان» هو تعزيز أهداف الشركة في تيسير حصول المواطنين والمقيمين على امتلاك المنزل المناسب.وأكد فرهود أن النجاح الذي حققته الشركة في تسويق منتجاتها التمويلية والمطابقة لأحكام الشريعة الإسلامية يعود إلى الكثير من الأسباب، ومن أهمها توظيف وتدريب الكادر المؤهل على خدمة العميل بكل ثقة واحترام، وتقديم الحلول المناسبة والملائمة له، بالإضافة إلى مميزات المنتجات المقدمة التي لا توجد لدى أي من شركات التمويل الأخرى، مؤكدا أن هذه الاستراتيجية تحقق نجاحا ملموسا، ما سيمكن الشركة من مواصلة تنفيذ واستحداث منتجات تمويلية تلبي وتواكب احتياجات المواطن مع البعد عن المخاطرة الائتمانية.واعتبر المهندس فرهود أن توقيع الاتفاقية مع شركة دار الأركان هو إضافة نوعية لعناصر الجذب التي ستنعش سوق التمويل العقاري بالنسبة للشركة، موضحا أن دويتشه الخليج قد كسبت شريكا استراتيجيا جديدا إلى جانب شركائها الآخرين في النجاح.المصدر : جريدة الشرق الاوسط

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل