المحتوى الرئيسى

"هآرتس": واشنطن طلبت من إسرائيل وقف تعامل شركاتها مع إيران

06/05 11:18

تل أبيب: كشفت تقارير صحفية اسرائيلية الاحد ان الولايات المتحدة طلبت من اسرائيل في عام 2008 تحذير شركاتها الخاصة من التعامل مع شركة الشحن الوطنية الايرانية.واكدت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية ان هذا الامر جاء في برقية صادرة عن وزارة الخارجية الامريكية في شهر سبتمبر/أيلول 2008 والتي حصلت عليها الصحيفة من موقع "ويكيليكس" نهاية الاسبوع الماضي.واظهرت البرقية ان الحكومة الامريكية ابلغت اسرائيل بالتفصيل عن الخطوات التي سوف تتخذها ضد عدة دول مختلفة من اجل انفاذ العقوبات ضد شركات الشحن التي تتعامل مع ايران.ولفتت "هآرتس" الى ان الامريكيين كانوا قد فرضوا عقوبات ضد شركة "الاخوة عوفر للشحن البحري" الاسرائيلية بعد ان باعت لايران ناقلة نفط تملكها.واشارت الى ان البرقية تم ارسالها الى السفارة الامريكية في اثينا قبل محادثات كانت تجرى هناك حول الامر ذاته مع الحكومة اليونانية التي اكدت من جهتها "ان المعلومات يجب ان تبلغ بها الحكومة الاسرائيلية".ووفقا لما نشرته الصحيفة فان الخارجية الامريكية طلبت ابلاغ اسرائيل بأن تكون على علم بشأن الاستراتيجية الامريكية الخاصة باستهداف الشركات التي تتعامل تجاريا مع شركة الشحن الوطنية الايرانية.وطلبت البرقية من السلطات اليونانية بأن تكون على بينة بشأن المخاطر التي تواجه الشركات التي لها علاقات مع هذه الشركة الايرانية سواء كان هذا الامر "بقصد او حتى بدون قصد" لان من شأن ذلك تسهيل انتشار الصواريخ والاسلحة واسلحة الدمار الشامل اضافة الى تسهيل تحرك العناصر المسلحة.ونبهت ايضا الى ان شركة الشحن الوطنية الايرانية "كانت تحاول اخفاء نشاطاتها المختلفة من اجل تجنب العقوبات الامريكية".ومن جانبه، قال مصدر مسئول في وزارة الخارجية الاسرائيلية "نعترف اننا لم تتخذ الخطوات الكافية خلال السنوات الاخيرة بما في ذلك وازارتي المالية والصناعة لشرح العقوبات المفروضة على ايران للقطاع الخاص في اسرائيل".وبرر المسئول الاسرائيلي هذا التقصير بالقول انه "لم يكن هناك اي تشريع اسرائيلي بشأن هذا الامر ولم تصدر الحكومة الاسرائيلية كذلك اي قرار بشأنه".وقال ان الخارجية الاسرائيلية عرفت في شهر فبراير/شباط الماضي ان الحكومة الامريكية كانت "على وشك فرض عقوبات على شركة "الاخوة عوفر" غير اننا لم نبلغ ادارة الشركة بهذا الامر".وقال المسئول الاسرائيلي انه وبعد القرار الامريكي الذي اتخذ ضد هذه الشركة بفرض عقوبات عليها اكدت شركة "الاخوة عوفر" ان شركتهم تسلمت اذنا رسميا يسمح لسفنهم بالرسو في الموانىء الايرانية وهو الامر الذي اكده مكتب رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو.وفي سياق متصل،تناقش اللجنة الوزارية لشئون التشريع اليوم الاحد مشروع قانون يحظر على جهات عامة ورجال اعمال من القطاع الخاص التعامل مع ايران تجاريا ويفرض على من ينتهك القانون عقوبة السجن لمدة عام وغرامة مالية.وقد بادر الى مشروع هذا القانون النائب الليكودي كرمل شامة هاكوهين الذي جمع تواقيع سبعة عشر عضو كنيست عليه.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأحد , 5 - 6 - 2011 الساعة : 7:48 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الأحد , 5 - 6 - 2011 الساعة : 10:48 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل