المحتوى الرئيسى

الجيش الإسرائيلى يعلن "الجولان" منطقة عسكرية مغلقة فى ذكرى النكسة

06/05 11:42

اتخذت قوات الاحتلال الإسرائيلى اليوم، الأحد، تدابير مكثفة فى مختلف أنحاء إسرائيل، استعداداً لإحياء ذكرى "النكسة" الـ44 من جانب الفلسطينيين والدول العربية المجاورة لها. وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن الجيش الإسرائيلى أعلن حالة التأهب القصوى فى المناطق الشمالية والوسطى والجنوبية، تحسباً لاندلاع مواجهات على الحدود اللبنانية والسورية والضفة الغربية وقطاع غزة، حيث أصدرت القيادة المركزية بالجيش تعليمات واضحة للجنود الإسرائيليين، بعدم السماح لأى شخص باجتياز الحدود الإسرائيلية بأى طريقة. وفى السياق نفسه، نشرت الشرطة الإسرائيلية الآلاف من أفرادها وقوات حرس الحدود وقوات الوحدات الخاصة فى مختلف المناطق الإسرائيلية، خاصة فى الشمال ومدينة القدس المحتلة، حيث تستعد للتصدى للمظاهرات التى ينظمها الفلسطينيون فى ذكرى النكسة التى توافق اليوم. فيما تجمع صباح اليوم من الجانب السورى من هضبة "الجولان" عشرات السوريين فى منطقة "تلة الصيحات"، الواقعة بجوار الحدود الإسرائيلية قرب مدينة "مجدل شمس"، فى الوقت الذى قامت فيه قوات من الجيش الإسرائيلى بحفر خندق وإقامة جدار شائك لمنع تسلل أى شخص من الجانب السورى، كما أعلن الجيش أن "الجولان" منطقة عسكرية مغلقة. وعطلت وزارة التعليم الإسرائيلية الدراسة فى مؤسسات التعليم فى القرى الدرزية بهضبة "الجولان"، بسبب الأوضاع المتوترة فى المنطقة، على خلفية الفعاليات المتوقعة فى ذكرى النكسة. ودعت الهيئة الدينية الدرزية فى هضبة الجولان السكان إلى عدم الاقتراب من الحدود السورية قدر المستطاع، فى الوقت الذى قررت فيه التنظيمات الفلسطينية فى لبنان إلغاء فعالياتها التى كانت مقررة قرب الحدود الإسرائيلية، بعد أن أعلن الجيش اللبنانى عن إغلاق تلك المنطقة. وبالرغم من ذلك، وضعت قوات الجيش اللبنانى فى منطقة جنوب الليطانى فى حالة استنفار قصوى، بعد أن أصدرت بعض الجمعيات والتيارات بياناتٍ دعت فيها للتظاهر باتجاه الحدود مع إسرائيل. وعلى الرغم من الأنباء فى سوريا ولبنان عن إلغاء مسيرات إحياء ذكرى النكسة باتجاه الحدود مع إسرائيل التى كان مخططا لها اليوم، واصل الجيش الإسرائيلى الاستعدادات على مستويات عالية وتم تعزيز قوات إضافية على الحدود.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل