المحتوى الرئيسى

عائلة خالد سعيد تستعد لإحياء سنويته وتدعو لختم القرآن على روحه

06/05 12:54

تحيى أسرة خالد سعيد غداّ، الاثنين، ذكراه السنوية الأولى بعد مرور عام على وفاته على أيدى فردين من قسم شرطة سيدى جابر أثناء اعتدائهما عليه بالضرب أمام منزله. حيث عادت والدة خالد وشقيقته زهرة من القاهرة متوجهتين إلى منزل خالد بميدان كليوباترا، استعداداً للبدء فى مراسم إحياء الذكرى السنوية والتى تبدأ بزيارة قبر خالد، وكذلك مقابر شهداء الإسكندرية- إن أمكن- وبعدها وقفة احتجاجية على كورنيش البحر للشباب والقوى السياسية بالملابس السوداء، تبدأ من الساعة الخامسة عصراً وحتى الثامنة مساء، يشارك بها مسيحيون ومسلمون، كل منهم يحمل القرآن أو الإنجيل ويدعو بهما للشهداء بالرحمة، ثم سيتم عقد مؤتمر جماهيرى يتم من خلاله تلخيص الأحداث التى تمت حول قضية خالد سعيد. من جانبها قالت السيدة ليلى مرزوق الدة خالد سعيد، إن ذكرى استشهاد ابنها الأولى هى إحياء لذكرى كل شهداء مصر الذين قتلو على يد النظام الفاسد، مشيرة إلى أنه على الرغم من أنه كان يوما حزينا إلا أن دموع الفرحة بالنصر على الطغاة لن تغيب عن عيون كل الذين سيحضرو، هذا اليوم. وأضافت أنه سوف يتم ختم القرآن فى هذا اليوم ويتم تقسيم أجزائه على المتواجدين وسوف يكون هبة على روح خالد سعيد وشهداء مصر كلهم، كما دعت صفحة كلنا خالد سعيد على موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك، ومحبو خالد سعيد والقوى السياسية إلى احتشاد الجميع على كورنيش جميع محافظات مصر والوقوف 3 ساعات حداد على روح خالد والشهداء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل