المحتوى الرئيسى

النائب العام في مصر يحيل 48 شخصا الى المحكمة الجنائية في أحداث امبابة

06/04 21:48

القاهرة (رويترز) - قال النائب العام في مصر انه أحال 48 مسلما ومسيحيا الى محكمة جنايات امن الدولة يوم السبت لدورهم في العنف الطائفي الذي أدى الى احراق كنيسة في حي امبابة بالجيزة في السابع من مايو ايار. واندلعت الاشتباكات التي قتل فيها 12 شخصا وأصيب 52 بسبب شائعات بأن مسيحيين خطفوا امرأة -تدعى عبير فخري- اعتنقت الاسلام. وقالت النيابة ان من الاتهامات الموجهة الي الاشخاص الثمانية والاربعين تعريض السلم العام للخطر والتحريض على الفتنة الطائفية والقتل العمد والارهاب والحرق العمد. ومثل هذه الاشتباكات تمثل تحديا للمجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصر والذي يتعرض لضغوط لفرض الامن واحياء الاقتصاد المنهك مع السعي الى تجنب التكتيكات القاسية للامن ضد الاسلاميين والتي استخدمها الرئيس السابق حسني مبارك. وقال عادل سعيد المتحدث باسم مكتب النائب العام انه قبل الاشتباكات تجمهر عدد من المسلمين خارج مسجد في امبابة لتحريض الناس على تفتيش مبان قريبة من كنيسة للعثور على المرأة. وعندما تحرك الحشد نحو الكنيسة انتشرت شائعات بين المسيحيين في الحي بأن الحشد يزمع مهاجمة الكنيسة. وقال المتحدث انهم شكلوا مجموعات لحماية الكنيسة وأطلق بعضهم النار على حشد المسلمين. وأضاف ان بعض المسلمين أيضا كانوا يحملون أسلحة وردوا باطلاق النار. وقال ان شائعة أخرى بأن رجل دين مسلما قتل استفزت مجموعة من المسلمين لمهاجمة الكنيسة واشعال النار فيها. وقالت النيابة ان 22 من بين الذين أحيلوا لمحكمة الجنايات رهن الاحتجاز وان اوامر صدرت لالقاء القبض على الستة والعشرين الاخرين. ولم يتم بعد تحديد موعد أولى جلسات المحاكمة. والعلاقات العاطفية بين افراد من الديانتين كثيرا ما تكون مصدرا للتوتر في مصر حيث يشكل المسيحيون نحو 10 بالمئة من سكانها البالغ عددهم 80 مليون نسمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل