المحتوى الرئيسى

إذاعة بي. بي. سي : الرئيس اليمني أصيب بشظية استقرت قرب قلبه

06/04 19:57

  قالت هيئة الاذاعة البريطانية "بي.بي.سي" السبت ان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح اصيب بشظية استقرت قرب قلبه وبحروق من الدرجة الثانية في الصدر والوجه اثناء الهجوم على قصره. ونفى مسؤولون يمنيون تقارير في وقت سابق اذاعتها محطة تلفزيون العربية بأن صالح توجه الي السعودية مع ستة مسؤولين جرحى اخرين لتلقي علاج طبي. وقالت هيئة الاذاعة البريطانية أنها علمت من مصادر قريبة من الرئيس "ان شظية يبلغ طولها حوالي 7.6 سنتيمتر استقرت تحت قلبه. وأضافت المصادر انه لم يتضح هل سيحتاج الرئيس اليمني الي جراحة. وفي كلمة صوتية اذاعها التلفزيون اليمني مساء امس الجمعة قال صالح انه اصيب بجروح طفيفة فقط وألقى بالمسؤولية في الهجوم على "عصابة خارجة عن القانون"، ولم يظهر الرئيس علنا وهو ما يثير تكنهات بشان حالته. كانت الانباء قد تضاربت حول حول وصول الرئيس اليمنى على عبدالله صالح الى المملكة العربية السعودية لتلقى العلاج من اصابات لحقت به عندما تعرض القصر الرئاسى لهجوم بالقذائف راح ضحيته 7 أشخاص من أمن الرئاسة وإصابة عدد من كبار المسئولين نقلوا الى السعودية للعلاج. نقلت تقارير تلفزيونية عن مصادر يمنية قولها ان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح توجه الى السعودية السبت للعلاج بعد أن أصيب في هجوم على قصر الرئاسة في صنعاء الجمعة. ولكن نائب وزير الاعلام اليمني نفى هذه التقارير وقال ان صالح ما زال في اليمن كما قال مصدر سعودي ان الرئيس اليمني ليس في السعودية. على صعيد متصل، ساد هدوء حذر العاصمة اليمنية صنعاء باستثناء إطلاق بعض الأعيرة النارية التى لم يعرف مصدرها فى الوقت الذى خرج فيه آلاف اليمنيين من أبناء العاصمة ومحافظة حجة شمال صنعاء إلى الشوارع احتفاء بسلامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية من محاولة اغتياله أثناء صلاة الجمعة.   فقد خرج عشرات الآلاف الليلة الماضية بعد انتهاء الرئيس صالح من إلقاء كلمته التى بثتها الفضائية اليمنية وأكد فيها أنه بخير إلى الشوارع مطلقين الألعاب النارية ومشكلين حلقات للرقص ومرددين الهتافات المؤيدة للرئيس وظل المحتفون حتى وقت متأخر وهم يعبرون عن ابتهاجهم بسلامة الرئيس عبر إطلاق الألعاب النارية وتبادل التهانى وتحويل الشوارع إلى ساحات رقص.   وفى محافظة مأرب جنوب شرق العاصمة أطلق المواطنون الأعيرة النارية فى الهواء احتفاء بسلامة الرئيس من الاعتداء الذى تعرض له مسجد النهدين بدار الرئاسة اليمنية والذى راح ضحيته 7 أشخاص من أمن الرئاسة منهم رئيس طاقة الحراسة الخاصة للرئيس صالح وإصابة عدد من كبار المسئولين إلى جانب إصابة الرئيس صالح. وقال مصدر طبي السبت ان رئيسي مجلسي النواب والشورى ونائب رئيس الوزراء ومسؤولين اخرين أصيبوا في هجوم على قصر الرئاسة الجمعة نقلوا الى المملكة العربية السعودية للعلاج.   وذكرت تقارير اعلامية في تلفزيونات عربية أن نائب رئيس الوزراء أصيب بجروح بالغة عندما تعرض القصر لهجوم بالقذائف.   وأفادت وسائل اعلام رسمية يمنية أن الرئيس علي عبد الله صالح مني باصابات طفيفة وأن سبعة أشخاص قتلوا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل