المحتوى الرئيسى

أهالي المنطقة الوسطى المجاورة لوادي غزة: أكلنا البعوض

06/04 17:19

غزة - دنيا الوطن اعتصم العديد من أهالي المنطقة الوسطى اليوم السبت, أمام وادي غزة مطالبين بإنهاء معاناتهم بسبب انتشار أسراب البعوض بوادي غزة وسط قطاع غزة. ورفع الأهالي الشعارات المطالبة برفع الحصار عن غزة التي زادت من معاناتهم فيه نتيجة فقدان الإمكانيات اللازمة للبنية التحتية وخاصة فيما يتعلق بشبكات الصرف الصحي التي أدت لتبرك مياه الصرف الصحي الراكدة والمتجمعة في قاع الوادي في المنطقة والتي نتج عنها انتشار البعوض بشكل كبير إضافة إلى الروائح الكريهة التي عرضت أهالي المنطقة للأمراض المعدية والخطيرة. وقال المواطن محمد هليل  بأن أطفاله وأبناءه لا ينامون الليل بسبب قرص البعوض لهم, وأن أبناءه قد تعرضوا لأمراض عديدة كالسخونة والصداع الحاد نتيجة لما يحمله البعوض من أمراض خطيرة نقلها لهم من تلك البرك المتلوثة, حيث أنهم لا يستطيعون إكمال دراستهم خصوصا أن هذه الفترة هي فترة امتحانات مدرسية. أما المواطن سلمان خطاب ناشد المجتمع الدولي لإنهاء معاناتهم التي طالت لسنيين عديد,ة واصفا بأن هذا الإهمال الإنساني الدولي بحق مواطني قطاع غزة لا يمكن تحمله, داعيا المجتمع الدولي إلى التدخل السريع لإنهاء الحصار وإدخال المعدات اللازمة للحد من هذه الأزمة البيئية. وتحدث عبدالله مشرف منسق العلاقات المجتمعية ببلدية المغراقة بالمنطقة الوسطى في مؤتمر صحفي, أن أكثر من خمسين ألف نسمة بالمنطقة الوسطى يتعرضون لما يخلفه التلوث البيئي بوادي غزة من أمراض نتيجة انتشار البعوض والروائح الكريهة, مصرحا بأن البلديات المحيطة حاولت مررا وتكرارا حل هذه القضية إلا أنها لم تفلح نتيجة الافتقار للمعدات الضرورية اللازمة لشبكات الصرف الصحي. وأضاف مشرف، "لقد استبشرنا خيرا بسفينة المساعدات الماليزية التي تحمل بعض المعدات اللازمة لتمديد شبكة الصرف الصحي في وادي غزة, والتي وصلت ميناء العريش بمصر لكنها لم تدخل للقطاع لأسباب غير معروفة, فإننا من واقع معاناتنا وانطلاقا من حقنا الإنساني نناشد أهلنا والأشقاء في مصر بضرورة السماح للمتضامنين الماليزيين والمساعدات الموجودة بميناء العريش وصول قطاع غزة". كما ناشد مشرف، جامعة الدول العربية والمجتمع الدولي بالوقوف أمام مسؤولياتهم اتجاه إعمار غزة وتدشين بنية تحتية تتناسب مع الوضع الإنساني بالقطاع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل