المحتوى الرئيسى

بنديكتوس السادس عشر في كرواتيا لاعادة تأكيد الإرث المسيحي لاوروبا

06/04 15:44

الفاتيكان (ا ف ب) - يبدأ بنديكتوس السادس عشر السبت زيارة رعوية تستمر يومين الى كرواتيا، البلد الكاثوليكي الذي يستعد لدخول الاتحاد الاوروبي، حيث سيعيد تأكيد الارث المسيحي الذي حجبته المجتمعات الاوروبية العلمانية كما قال.وخلال اليومين اللذين سيمضيهما حصرا في زغرب، سيلتقي البابا الكرواتيين الذين يبلغ عددهم 4,4 ملايين نسمة يشكل الكاثوليك 90% منهم ويؤمنون بملء ارادتهم بالقيم المسيحية والوطنية.وسيدافع البابا عن اوروبا امام كروات غالبا ما يشعرون بالقلق من تأثيرات انضمامهم المقبل الى الاتحاد الاوروبي. وتؤثر الازمة الاقتصادية كثيرا على هذا البلد الذي سيصبح العضو الثامن والعشرين في الاتحاد الاوروبي.وما زال قسم من الرأي العام والكنيسة الكرواتية، المتمسكة بالمبادىء القومية، يأخذ على البلدان الاوروبية حذرها خلال النضال من اجل استقلال الكروات في نزاعهم مع الصرب بين 1991 و1995.وفي هذا البلد الذي كان اول امة سلافية تعتنق المسيحية، سيتحدث البابا عن موضوع يستهويه هو "الجذور المسيحية" لاوروبا.ويعرب البابا عن قلقه من الجدل المتعلق بالرموز الدينية في الفضاء العام، والذي يدور في بعض البلدان، فيما لا تتوانى كرواتيا التي تسمى احيانا "بولندا الجنوبية" عن التعبير عن هويتها المسيحية.وسيؤكد السبت امام الشبان والمثقفين المآل الطبيعي لكرواتيا لأن تكون في اوروبا، من دون ان تتنكر لقيمها المسيحية.وسيزور ضريح الكاردينال الويزيه ستيبيناك الذي طوبه البابا يوحنا بولس الثاني في 1998، على رغم الخلافات المتعلقة بدوره الذي يعتبره البعض خائفا جدا او متواطئا حيال النظام الكرواتي الموالي للنازية.ولم يسافر بنديكتوس السادس عشر البالغ الرابعة والثمانين من العمر، الى الخارج منذ زيارته الى اسبانيا في تشرين الثاني/نوفمبر. وزيارة الى كرواتيا هي رحلته التاسعة عشرة الى الخارج.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل