المحتوى الرئيسى

"الشرقية للدخان": زراعة التبغ فى أثيوبيا تكبدنا خسائر مالية كبيرة

06/04 15:11

أكد المهندس نبيل عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة الشركة الشرقية للدخان "إيسترن كومبانى"، أن زراعة 50 فدان بالتبغ فى أثيوبيا لن يدر عائداً كبيراً كما يتخيل البعض على الشركة التابعة لقطاع الأعمال العام، لكنه سيساهم فى تهدئة الحكومة هناك بشأن ملف النزاع على حصة مصر فى مياه نهر النيل، فى حين أن الشركة تتحمل خسائر مادية ضخمة من المتوقع أن تصل لملايين الجنيهات سنوياً. وأوضح عبد العزيز فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن تكلفة زراعة أرض أثيوبيا أغلى من أى مكان آخر فى أفريقيا وذلك لعدم توافر البنية التحتية اللازمة لعمليات الزراعة، مما سيحمل الشركة أعباء مالية كبيرة وربما لا يمكنها سوى تغطية نفاقتها، مشدداً على أن الأمن القومى المتمثل فى توصيل مياه النيل لمصر دون أى معوقات يتكلف أكثر من ذلك، لافتاً إلى أنه يتم دراسة السوق السودانى جيداً، تمهيداً لافتتاح المصنع الجديد للشركة هناك بعد أن تقدمت شركة سودانية بطلب على غرار ما العرض الذى سبق وقدم من الأردن. وتعد الشرقية للدخان، الشركة المحتكرة لإنتاج السجائر فى مصر، وتنتج أنوعا من السجائر المحلية والأجنبية بمصانعها. ويتوزع هيكل ملكيتها بين الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، والتى تمتلك 54.7% من أسهم الشركة البالغ عددها 500 ألف سهم واتحاد العاملين المساهمين بالشركة بنسبة 5.06%، والنسبة الباقية يتم تداولها فى البورصة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل