المحتوى الرئيسى

محادثات أوربية أمريكية حول مستقبل الدول النامية بالبنك الدولى وصندوق النقد

06/04 12:34

تطرح قضية دور الدول النامية فى إدارة صندوق النقد الدولى للمناقشة هذا الأسبوع من خلال محادثات ستجرى فى واشنطن بين الرئيس الأمريكى باراك أوباما والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وذلك خلال زيارتها لواشنطن الاثنين المقبل والتى تستمر حتى الأربعاء. سيناقشان إذا كانت رئاسة البنك الدولى يجب أن تكون حتما لأمريكى بينما رئاسة صندوق النقد الدولى يجب أن تكون لأوروبى، كما سيناقشان "كيفية التعامل مع الدول النامية" داخل صندوق النقد الدولى فى المستقبل. وتدعم ألمانيا بقوة ترشيح وزيرة المالية الفرنسية كريستين لاغارد لرئاسة صندوق النقد الدولى خلفا للفرنسى دومينيك ستروس-كان الذى اعتقل فى نيويورك بتهمة الاعتداء الجنسى. وذكرت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون الأسبوع الماضى أنها ترحب "شخصيا" بترشيح لاغارد، رغم أنها أشارت إلى أن الولايات المتحدة لم تتخذ موقفا رسميا من هذه المسألة. وقالت ميركل هذا الأسبوع خلال زيارة لسنغافورة إن لاغارد مؤهلة جدا لشغل منصب رئاسة الصندوق ودعت الدول الناشئة إلى تقديم تقييم "موضوعى" لها بهذا الشأن. جدير بالذكر أن ميركل ستزور واشنطن من الاثنين حتى الأربعاء مع خمسة من أعضاء حكومتها، وتتسلم من أوباما الوسام الرئاسى للحرية، أعلى الأوسمة الأمريكية التى تمنح للمدنيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل