المحتوى الرئيسى

التاريخ يثبت تفوق الفراعنة رسمياً والأولاد ودياً

06/04 11:29

مباراة عصيبة أو فاصلة أو مصيرية هذا هو حال مواجهة المنتخب المصري الأول لكرة القدم مع نظيره الجنوب إفريقي غداًً "الأحد"  الموافق 5 يونيه الجاري على استاد الكلية الحربية في إطار التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2012 بغينيا والجابون. وقد اعتدنا في الكرة المصرية على مثل هذه الألفاظ خاصة أن المنتخب دائماً ما يمر بمثل هذه المنحنيات العصيبة في مشواره بالبطولات ولكنه في أغلب الأحيان يتخطاها ولكن هل سيتمكن الفراعنة من الخروج من هذا المأزق خاصة أن هذه المباراة تعد عنق الزجاجة بالنسبة للمنتخب المصري في مشواره الإفريقي للحفاظ على اللقب الذي احتكره في الثلاث نسخ الأخيرة للبطولة. ووضع المنتخب نفسه في هذا المأزق ودخل كالمعتاد في حسابات برما بعد تعادل عجيب أمام منتخب سيراليون فى بداية التصفيات بالقاهرة ثم هزيمة غريبة أمام النيجر على ملعبها بهدف نظيف ثم الهزيمة القاتلة أمام منتخب جنوب إفريقيا بهدف قضى حسابياً على أمال المنتخب المصري في الصعود لكأس الأمم المقبلة ولن يتحمل وضع الفريق في المجموعة السابعة للتصفيات أى نتيجة سلبية أخرى في المواجهة المقبلة. وإذا نظرنا لتاريخ مواجهات المنتخبين المصري والجنوب إفريقي نجد أن الفراعنة لهم الكلمة العليا في مواجهة الأولاد حيث ألتقيا رسمياً ثلاث مرات الأولي في بطولة الأمم الإفريقية بجنوب إفريقيا عام 1996 وفاز الفراعنة بهدف نظيف لأحمد الكأس والمرة الثانية في نهائي بطولة الأمم الإفريقية ببوركينا فاسو عام 1998 والتي توجت بها مصر بهدفين مقابل لا شيء لأحمد حسن وطارق مصطفى وتأتي المواجهة الثالثة التي تمكن خلالها منتخب الأولاد في الثأر من الفراعنة بعد الفوز بهدف في الدقائق الأخيرة للمباراة ووضع المصريين في موقف حرج في التصفيات الحالية المؤهلة لكأس الأمم 2012. أما على صعيد المواجهات الودية جاء التفوق لمنتخب جنوب إفريقيا حيث فاز على مصر في 4 مواجهات ودية بينما فازت مصر في مباراتين وديتين فقط حيث اقيمت أولى مواجهات المنتخبين الودية في نهائي دورة سيمبا الودية بجنوب إفريقيا عام 1995 وفاز الأولاد بهدفين نظيفين أما المواجهة الثانية في كأس نيلسون مانديلا عام 1998 وفاز البافانا بافانا بهدفين مقابل هدف. وتأتي ثالث المواجهات الودية بين الفراعنة والأولاد عام 2001 وفاز الأخير بهدف نظيف وكانت المباراة الرابعة في مصر عام 2003 وفازت مصر بهدفين مقابل هدف أما المواجهة الخامسة كانت عام  2006 بالأسكندرية وفاز منتخب الأولاد بهدفين مقابل هدف وكانت أخر المواجهات الودية بين الفريقين  في نوفمبر 2006 وفازت مصر بهدف نظيف. ونجد أنه خلال جميع المواجهات الرسمية والودية للمنتخبين لم يتمكن أى منهما في هز شباك الآخر بأكثر من هدفين وكان أكبر فوز للفراعنة على الأولاد بهدفين نظيفين في بطولة الأمم عام 98، بينما كان أكبر فوز للأولاد بنفس النتيجة ولكن في إطار المباريات الودية عام 1995 في أولى المواجهات بين الفريقين. ويتذيل المنتخب المصري حالياً المجموعة السابعة بنقطة واحدة بجانب كل من جنوب إفريقيا التي تتصدر المجموعة برصيد 7 نقاط والنيجر في المركز الثاني برصيد 6 نقاط وسيراليون في المركز الثالث برصيد نقطتين. والسؤال الهام هنا هل سيتمكن المنتخب المصري في فك عقدة النحس التي لازمته خلال هذه التصفيات على حساب منتخب الأولاد بأرض الكنانة أم سيقضي الأولاد على أخر أمال حامل اللقب لأخر ثلاث نسخ للبطولة  في التأهل لنهائيات كأس الأمم الإفريقية 2012 بغينيا والجابون هذا ما سيجيب عنه المعلم وأولاده في الملعب ؟!  الفريق               لعب      فاز      تعادل       خسر       متبقية      له       عليه       الفرق      النقاط   جنوب إفريقيا        3        2        1          0         3        3        0         3          7               النيجر                3        2        0          1         3        4        3         1          6 سيراليون            3         0       2          1         3        2        4        -2          2   مصر                 3         0       1          2         3        1        3        -2          1

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل