المحتوى الرئيسى

الأسواني: الفتنة الطائفية صناعة "أمن الدولة"

06/04 11:26

أكد الكاتب والأديب د.علاء الاسواني أن ملف الفتنة الطائفية كان من صناعة جهاز أمن الدولة المنحل والدليل على ذلك أن الكنائس ظلت بلا حراسة طوال أيام الثورة ولم تمس بسوء،‮ ‬لكن ما حدث بعد ذلك أن عناصر من أمن الدولة والحزب الوطني المنحل قررت استثمارها لإشعال البلد وإغراقه في أزمات متلاحقة،‮ ‬وهي خطة معروفة لإشاعة الفوضي.وأضاف في حوار لصحيفة "اخبار اليوم" اليوم السبت أن حدوث فتنة أصبح أمرا متوقعا مع كل قرار محاكمة،‮ ‬فعقب قرار المحكمة بحبس العادلي حدثت فتنة امبابة وعقب بدء التحقيق مع سوزان مبارك بدأ الاعتداء على المسيحيين أمام ماسبيرو.وطالب الأسواني بغجراء تحقيقات لكشف مروجي هذه الفتنن خاصة ان احد الذين ساهموا في حرق كنيسة امبابة اعترف انه حصل على خمسمائة جنيه مقابل حرقها وذكر أسماء الضباط الذين دفعوا له،‮ ‬وتساءل، لماذا لم يتم التحقيق في هذا الأمر حتى الآن؟. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل