المحتوى الرئيسى

أشهر جورو في الهند يبدأ اضرابا عن الطعام لمكافحة الفساد

06/04 10:47

نيودلهي (رويترز) - بدأ سوامي رامديف أشهر معلم لليوجا (جورو) في الهند اضرابا عن الطعام يوم السبت للمطالبة باصلاحات بما في ذلك معاقبة المسؤولين الفاسدين بالاعدام في اطار حملة لمكافحة الفساد قوضت شعبية رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ. جلس رامديف وسط الاف من اتباعه داخل خيمة ضخمة يصل حجمها لمساحة اربعة ملاعب لكرة القدم في العاصمة دلهي. ونشأ رامديف في اسرة غير متعلمة وبزغ نجمه ليستضيف برنامجا تلفزيونيا يوميا يشاهده 30 مليون شخص ويمتلك جزيرة باسكتنلدا اطلق عليها اسم "السلام". ودعا الجورو معبرا عن غضب الناخبين المتزايد تجاه الفساد في ثالث أكبر اقتصاد في اسيا الحكومة لملاحقة مليارات الدولارات من الاموال التي جمعت بطرق غير مشروعة في الخارج وسحب العملات الورقية ذات الفئات الكبيرة. وقال رامديف امام حشد صاخب داخل الخيمة في بداية اضرابه عن الطعام "لن نحيد عن موقفنا.. قضيتنا الاموال المهربة.. الفساد.. لا يوجد مستحيل كل شيء ممكن ولن نهزم." وتعد حملته احدث موقف محرج للائتلاف الحاكم الذي يرأسه حزب المؤتمر الذي تعرض لسلسلة فضائح فساد بما في ذلك تقديم رشى في دورة العاب الكومنولث وفضيحة اتصالات ربما كلفت الحكومة ما يصل الى 39 مليار دولار. وتتزايد شعبية رامديف معلم اليوجا في الولايات المهمة في الانتخابات في الشمال حتى ان أربعة من الوزراء في الحكومة الهندية استقبلوه عند نزوله من طائرته الخاصة في مطار دلهي لمحاولة اقناعه بالغاء الاضراب. ولم تثمر المفاوضات حتى الان. ويشعر المستثمرون بالقلق من ان تلهي المشاكل الجديدة الحكومة عن الاهتمام بمشروعات قوانين الاصلاح مثل تسهيل امتلاك الاراضي لقطاع الصناعة الذي تأجل بسبب احتجاجات المعارضة بشأن الكسب غير المشروع مما سبب جمودا في البرلمان. كما اضرب عن الطعام مئات من الهنود الذين تجمعوا في الخيمة الى جانب اتباع الجورو في اماكن بعيدة تصل الى ولاية اوريسا ومدينة مومباي. وكثيرون من اتباعه من الفقراء ولكن حضر داخل الخيمة مهنيون بثياب انيقة وسط سائحين اجانب وقرويين سافروا مئات الاميال لرؤية الجورو. وقال رجل الشرطة جايفير جورجار (46 عاما) "الهند في ازمة تتنامي الجريمة والفساد. الاقتصاد ينمو ولكن الفقراء ظلوا على فقرهم. يحكم حزب المؤتمر معظم الفترات منذ الاستقلال وانظر الى اين وصلنا." يأتي اضراب رامديف اثر اضراب مماثل للناشط الاجتماعي البارز أنا هازاري بدأ في ابريل نيسان واجتذب الحدث اهتمام ملايين الهنود وأرغم الحكومة على تقديم تنازلات تشريعية لمشروع قانون لمكافحة الفساد اصبح في الهند بموجبه محقق مستقل لمكافحة الفساد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل